الجامعة العربية تناشد المجتمع الدولي إغاثة الصومال

ناشدت جامعة الدول العربية، المجتمع الدولي وجميع الدول العربية والإسلامية ووكالات الإغاثة الدولية، التحرك بالسرعة اللازمة لإغاثة المتضررين من العواصف التى اجتاحت الصومال وأدت إلى مقتل ما

يزيد على مائتين مواطن صومالي وتشريد الآلاف بمن فيهم النساء والأطفال، وتدمير قرى بكاملها والتسبب في خسائر مادية كبيرة .

وعبرت جامعة الدول العربية فى بيان لها صدر على هامش الاجتماعات التحضيرية للقمة الأفريقية – العربية بدولة الكويت اليوم، عن مواساتها ووقوفها بجانب الشعب الصومالى الشقيق لمواجهة هذه الكارثة المفجعة .
وطالبت بتقديم الاحتياجات الانسانية الطارئة للمناطق الصومالية المنكوبة مباشرة بالتنسيق مع الحكومة الصومالية والسلطات المحلية باقليم بونتلاند بما فى ذلك المياة الصالحة للشرب والاطعمة والادوية والخيام ومواد الايواء .
وأكدت الجامعة العربية متابعتها بقلق بالغ لهذه الكارثة الانسانية التي ضربت مناطق واسعة من اقليم بونتلاند في شمال شرق الصومال .
ووجهت جامعة الدول العربية الشكر إلى الدول الأفريقية، التي شاركت وما زالت في حفظ الأمن في الصومال، وأكدت على عملها بتعاون وثيق مع الاتحاد الأفريقي ومنظمة الأمم المتحدة ووكالاتها المتخصصة ومنظمة التعاون الإسلامي، من أجل السيطرة على الوضع في المناطق الصومالية المتأثرة بالسرعة اللازمة وإنقاذ آلاف الأرواح من خطر الموت المحدق بهم.

وكالة الشرق الأوسط
 

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى