اخبار جديدة
الرئيسية / أخبار / إيغاد تعبر عن قلقها إزاء أزمة برلمان الصومال

إيغاد تعبر عن قلقها إزاء أزمة برلمان الصومال

مقديشو(مركز مقديشو) عبرت الهيئة الحكومية للتنمية(إيغاد) عن شعورها بالقلق إزاء الخلاف في البرلمان الصومالي، وفقا لبيان صدر عن المنظمة في 26  مارس 2018.

وجاء في البيان أن إيغاد تحترم سيادة الصومال، واستقلاله السياسي ووحدة اراضيه، معربة عن قلقها ومتابعتها الخلاف السياسي المتجدد في الصومال والتي قالت أنه يشكل خطرا على التقدم الذي أحرزته الحكومة الصومالية في السنوات الماضية.

وأضاف البيان أن الخلاف بين اعضاء البرلمان قد يشكل عقبة أمام جهود الحكومة لإعادة هيكلة المؤسسات الأمنية والقضائية، وتعزيز فرص إنعاش الاقتصاد بالإضافة إلى تقديم الاحتياجات الأساسية للمواطنين.

وذكرت المنظمة أن الصومال أحرز في السنة الأخيرة تقدما ثابتا نحو احداث التغيير في مجال الأمن ، وذلك بفضل قيادة الحكومة الفدرالية بالتعاون مع الولايات الإقليمية، مبدية عن ترحيب المنظمة لعمل مجلس الأمن القومي.

كما رحبت المنظمة خطة نقل المهام الأمنية من قوات حفظ السلام الأفريقية إلى القوات الحكومية بصورة تدريجية، معربة عن أملها في إنهاء إعداد هذه الخطة وتنفيذها.

ودعت المنظمة جهازي التنفيذي والتشريعي للحكومة إلى التعاون  للوصول إلى أهداف خارطة الطريق 2020، وتنفيذ استراتيجية الأمن القومي.

يذكر أن المجتمع الدولي الداعم للحكومة الصومالية قد اصدر مؤخرا بيانا اعرب فيه عن قلقه إزاء الخلاف في البرلمان الصومالي، موضحا أن الخلاف يشكل خطرا على النجاحات الاقتصادية والسياسية التي أحرزت في السنوات الماضية.

 

عن قسم الاخبار

اترك رد