اخبار جديدة
الرئيسية / أخبار / إنهاء الخلاف بين اقطاب ولاية جلمذع

إنهاء الخلاف بين اقطاب ولاية جلمذع

مقديشو(مركز مقديشو) نجحت وساطة قام بها الرئيس محمد فرماجو في إنهاء الخلاف بين رئيس ولاية جلمذغ أحمد حاف، ونائبه محمد حاشي الناجم عن موقف الولاية من الأزمة الخليجية.

وأفادت المعلومات بأن الرئيس محمد فرماجو اقنع رئيس ولاية جلمذغ ونائبه بحلحلة خلافاتهم، والتركيز على المصالحة مع تنظيم أهل السنة.

وقد وصل يوم أمس الأحد رئيس ولاية جلمذغ الصومالية أحمد حاف ونائبه إلى جيبوتي للمشاركة في الجولة الثانية من المفاوضات بين ولاية جلمذغ وتنظيم أهل السنة المتنازعين على إدارة الأقاليم الوسطى في الصومال.

وقد عقدت الجولة الأولى من المباحثات بين تنظيم أهل السنة ولاية جلمذغ في نيروبي برعاية منظمة إيغاد، كما يتوقع انطلاق الجولة الثانية من المفاوضات الأيام المقبلة في جيبوتي.

يشار أن ولاية جلمذغ شهدت في الفترة الأخيرة انقساما على مستويين، خلاف بين تنظيم أهل السنة وحكومة الولاية القائم منذ تشكيل الولاية عام  2014 حول إدارة اقليمي مدغ و جلمذغ في وسط الصومال،  و خلاف آخر بين  رئيس الولاية من جهة، ونائب الرئيس ورئيس برلمان الولاية من جهة أخرى، وهو الخلاف الناجم عن موقف اتخذه رئيس الولاية بمساندة الدول العربية المقاطعة لدولة قطر، والتي رفضها نائب الرئيس ورئيس البرلمان انسجاما مع موقف الحكومة الفدرالية الحيادي.

عن فارح علي

اترك رد