اخبار جديدة
الرئيسية / أخبار / فرار 1800 شخص إلى أوغندا جراء الاقتتال في جنوب السودان

فرار 1800 شخص إلى أوغندا جراء الاقتتال في جنوب السودان

كمبالا (مركز مقديشو)- ذكرت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، أمس السبت، أن أكثر من 1800 لاجئ من جنوب السودان فروا من القتال في العاصمة جوبا وعبروا إلى أوغندا، فيما قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما إنه سيرسل ما يصل إلى 200 جندي مجهزين بمعدات قتال إلى جنوب السودان لحماية المواطنين الأمريكيين وسفارة الولايات المتحدة في جوبا.

وقال المتحدث باسم الوكالة تشارلز ياكسلي إنه تم منع آلاف آخرين من العبور، ولكن الاستعدادات تُجرى لإعادة توطينهم.

وتابع «نتوقع قدوم الآلاف من الأشخاص في حال رفع القيود عند الحدود»، تستقبل المفوضية لاجئين في مخيماتها المؤقتة عند قرية إليجو الحدودية بمقاطعة «أمورو».

وقال إن القوات الدولية الإضافية غير مرحب بها في البلاد. وهناك أكثر من 12 ألف جندي أجنبي بالفعل في جنوب السودان.

ووصل إلى الخرطوم أمس، الفوج الخامس من السودانيين العائدين من الجنوب البالغ عددهم 72 مواطناً وأسرة سودانية في اليوم الثاني لبدء رحلات الإجلاء.

من جانبه، قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما الجمعه إنه سيرسل ما يصل إلى 200 جندي مجهزين بمعدات قتال إلى جنوب السودان لحماية المواطنين الأمريكيين وسفارة الولايات المتحدة في جوبا وسط تفجر للعنف بين قوات متنافسة في البلاد.

وقال أوباما في إخطار إلى الكونغرس الأمريكي إن الجنود سيتمركزون في بادئ الأمر في أوغندا المجاورة لجنوب السودان. وسيكون بينهم 47 جندياً أعلن عن نشرهم في وقت سابق هذا الأسبوع و130 جندياً موجودين حالياً في جيبوتي.

وقال أوباما في رسالته إلى الكونغرس إنه من غير الممكن في الوقت الحالي معرفة عدد الجنود الذين سيتم نشرهم على وجه التحديد أو فترة انتشارهم.

المصدر: الخليج

عن محرر

محرر

اترك رد