أخبار

فوز علي جعل صفعة قوية للمرشح الرئاسي عبد الكريم جوليد

قالت مصادر صحفية إن انتخاب علي جعل عسر رئيسا لبرلمان إدارة جلمذغ وسط البلاد تمثل «صفعة قوية» للمرشح عبد الكريم جوليد المدعوم من قبل الحكومة الفدرالية. 

وبحسب المصادر فان الفوز «لم يكن متوقعا»، لأن رئيس البرلمان الجديد  علي جعل ينتمي الي جماعة آل الشيخ  احد التيارات الاسلامية  في الصومال والغريم التقليدي لتيار دم الجديد، وكان مدعوما أيضا من قبل  احمد معلم فقه احد ابرز المرشحين لرئاسة الإدارة. 

واضافت المصادر فان فوز على جعل برئاسة برلمان الاقليم سيلقي بظلاله على الانتخابات الرئاسية، كما سيؤثر سلبا على حظوظ المرشح عبد الكريم جوليد على رئاسة الاقليم، متوقعة اتحاد المرشحين الآخرين للرئاسة ضده بهدف إخراجه من دائرة السباق  مبكرا ما لم يتدخل ممثلو الحكومة الفدرالية في مؤتمر عدادو لصالحه.

واوضحت  المصادر ان  عبد الكريم جوليد دعم بقوة ترشح المرشح الخاسر عبد الله غافو لرئاسة برلمان إدارة جلمدغ أملا من ان يحوز  تياره اهم منصبين في الإدارة رئيس البرلمان ورئيس الإدارة لكن الرياج جاءت من حيث لا تشتهي سفينة المرشح عبد الكريم غوليد وحلفاؤه في الحكومة وانه سقط في أول امتحان له في طريقه نحو الرئاسة. 

والجدير بالاشارة الي الانتخابات الرئاسية لإدارة جلمدغ ستجرى في الرابع من شهر يوليو المقبل، ويتنافس فيها أكثر من ٦ مرشحين أبرزهم عبد الكريم جوليد وزير الداخلية السابق، احمد معلم فقه رئيس الاستخبارات السابق، وأحمد عبد السلام سفير الصومال لدى إثيوبيا.

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات