أخبار

زراعة القطن تعود الي الصومال من جديد بعد انقطاع دام أكثر من ٢٣ عاما

suuf1

أعلنت مؤسسة محلية  تدعى D.O.C عن نحاج تجربة لزراعة القطن قام بها مزارعون محليون في منطقة أفجوي جنوب العاصمة مقديشو.

واوضح محمد فارح الذي تحدث باسم المؤسسة أن هذه التجربة تمت بمرحلتها الأولي بنحاح في مزرعة قريبة من منطقة أفجوي بالتعاون مع كلية الزراعة بجامعة بنادر في مقديشو.

وذكر المسؤول أن هذه التجربة هي جزء من مشروع طموح لإعادة زراعة القطن والقصب السكري في الصومال وذلك بهدف تنويع منتجات البلاد الزراعية وخلق أسواق جديدة لها.

ومن جانبه أشار الدكتور عمر محمود كلميه الذي أشرف على عملية الزراعة الي أهمية زراعة القطن في نمو الاقتصاد الصومالي الذي تضرر جراء الحرب المستمر في البلاد، لكنه نوه على ضرور بذل مزيد من الجهد لمكافحة الأفات التي قد تصيب القطن  في ظل ضعف الامكانات وذلك عبر عمليات ري منتظمة، والتخلّص من الحشرات التي تضر نبات القطن.

كانت الصومال من بين البلاد المنتجة للقطن الا أن زارعته قد توقفت بعد اندلاع الحرب الأهلية في الصومال عام ١٩٩١.

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات