اخبار جديدة
الرئيسية / مقالات (صفحة 5)

مقالات

الفساد المستشري وغياب الوعي المجتمعي

الفساد

إنه آفة الدول والحكومات، ينخر عظامها، ويمتص دماء حياتها حتى يسقطها أرضا. إنه آفة الشعوب والمجتمعات، يمزق أوصالها، يضعف قواها، وينهب ثرواتها، حتى يقعدها عن التحرك للأمام، وحتى يخدش في وجه كرامتها. إنه الفساد، الداء العضال، والطريق السّريع إلى التخلف والانهيار. يمكن تلخيص مفهومه بأنه ( إساءة استخدام السلطة أو الوظيفة العامة) فهو يشمل كل الأشكال والأنواع التي تمس النزاهة, ... أكمل القراءة »

الخلفية التاريخية لإنشاء ميناء جيبوتي

54404507.portdedjibouti

تعتبر مدينة جيبوتي من المدن النادرة في العالم التي تمتلك شهادة ميلاد،  وسجلات مدونة عن نشأتها، وعن مسارها العمراني وعن تطور مرافق الحياة فيها . ولقد كان الموقع الأول لمدينة جيبوتي قبل قدوم المستعمر إليها عبارة عن أربعة جزر مرجانية غير قابلة للهبوط والغرق، كانت تشكل مثلثا يمتد رأسه في البحر، بينما ترتكز قاعدته على الشريط الساحلي الضيق  والأراضي الممهدة ... أكمل القراءة »

الصومال ومحاولات الخروج من عنق الزجاج

علم-الصومال

لم ينعم الصوماليون بالسلام الشامل منذ إسقاط نظام زياد بري في عام 1991م  اي قبل ربع قرن، فاشتهر مصطلح الصوملة مرادفا لإسقاط النظام ،وديمومة الفوضي أو استحالة إعادة النظام ، ومن المعلوم أن بعض الدول الإفريقية وقعت فيها الحروب والإبادة بين سكانها ، وأسقطت حكومات ولكن بعد أمد تصالح القوم وعادت المياه إلي مجاريها والأمن والسلام للمواطنين كماهو الحال مثلا ... أكمل القراءة »

السباق نحو الهدف.. رؤيتي للخروج من الأزمة الصومالية

شريف

مع اقتراب موعد الانتخابات الرئاسية الصومالية، نُسابق الخُطى مسرعين نحو الهدف المنشود؛ من أجل إعادة بناء كيانٍ صوماليٍ قويٍ يُنافس بقية الدول الإقليمية والعالمية بوتيرةٍ مدروسة، ورؤية سياسية تتجاوز اللحظة ومعوقاتها، وتنطلق نحو الهدف؛مستشرفين مستقبلاً سياسياً يُنقذ الصومال، ويُضمد الجراح، ويُخرج البلاد من حالة التخبُّط السياسي والدوران في الحلقة المُفرغة. يعيش الصومال حالياً في ظرف سياسي شديد التعقيد والخطورة، وحالة ... أكمل القراءة »

كما تدين تدان (قصة)

تدين_تدان

في حين بدأت تباشير الصباح تمخر عباب الظلام وتخترق غياهب السواد، وآذن الليل بالرحيل، استيقظ محمد على وقع طرقات في الباب، انتشلته من حلم مرعب وكوبيس مفزعة، كان بعد الفصحو مرتبكا مذعورا، سيطرعليه الإضطراب وتملك عليه الخوف دون معرفة للسبب، لكنه على الفور استعاد توازنه، وعرف بعد لأي، أنه يبيت في بيت صديقه المفضل، وفجأة تذكر اللحظات التي يراها ماتعة، ... أكمل القراءة »

بين إهانة المعابر وفقدان الأوطان (1)

قرني

في إحدى العواصم الأوروبية المتطورة التي هاجر إليها الصوماليون بعد أن غمرتهم الحروب والسجون القبلية، كان الجوّ باردا قارسا وأشعة الشمس تكاسلت عن الشروق منذ شهرين، عمارات شاهقة تصدح عنها إيقاع غنائي أوروبي متدثر بالثلوج والرتابة، وشوارع غافية فوق تلال ابتلعتها العتمة اللذيذة. ضمن صوماليين كبلتهم الغربة وأبردهم الصقيع أحبطتني البطالة وسئمت عن مراقبة المارة والسمر مع زرائب الشجن الجامح ... أكمل القراءة »

مكامن الخلل في شخصيّة الإنسان الصومالي (2)

siyaasadda-Soomaaliya-2

في الحلقة الأولى والسابقة من هذه اللفتات تمت الإشارة إلى أنّ غياب أهداف وقضايا وطنيّة توجه سلوكنا تعدّ أولى معايب شخصيتنا التي جعلت من كلّ حراكنا السياسي أو الفكري أو الديني أو الاقتصادي أو التربوي أو غيره على مختلف الأصعدة الحياتية حراكا وهميًّا لا ينبع من خصوصيتنا وحاجاتنا ومشكلاتنا وتطلعاتنا وإنما يرتكز على التقليد الأعمى للآخرين، ودورانا في فراغ لا ... أكمل القراءة »

حادثة “غلدوغب” هل ستكون بداية تشكّل الوعي الإجتماعيّ؟

untf_orangesplotch_638x300

أسوأ ما قد يتعرّض له الإنسان الإذلال النّفسيّ مصحوبا بالقهر والعنف الجسديّ وهي ما يعرف بـ العبوديّة على اختلاف أنواعها، فالعبوديّة الفكريّة لا تقلّ شأنا عن العبوديّة الجسديّة في حال من الأحوال لأنّها تحدّ من إستغلال البشر لعقولهم وتحدّ الإستفادة من طاقاتهم الجسديّة يعدّ الاغتصاب أو ما عرف مؤخّرا بـ العبوديّة الجنسيّة أسوأ أنواع الاستعباد على الإطلاق لما يترتّب عليه ... أكمل القراءة »

   حب الرئاسة والصراع على السلطة

كرسي

مشكلة حب الرئاسة والصراع على الحكم أغَضَّت مضاجع الأمة، فالأمة الإسلامية لا تعرف بتاريخها المديد، وحياتها الطويلة  مصيبة أفدح، ولا طامة أدمر من حب الرآسة والتلهث وراءالسلطة،  بدأ من الدولة الأموية ومرورا بالعباسية ووصولا إلى زمننا الحاضر، إذ لم تعرف الأمة شيئا إحتدمت بسببه معارك ضارية،وسالت به دماء طاهرة، وذهبت به ملايين من البشر ضحيتَه مثلُ الصراع على السلطة وإسالة ... أكمل القراءة »

الانتخابات الصومالية : جرح جديد في الجسد المعلول

doorasho

من أجل التجاوز أو التخفيف من المأساة الصومالية التي لم يوجد لها حل منذ ربع قرن من الزمان ، تقرر إجراء عملية انتخابية غير مباشرة، في مدن بعض الأقاليم الصومالية، لاختيار أعضاء المجلس النيابي في البرلمان الفيدرالي البالغ عدده مائتين وخمسة وسبعين عضوا، والذي سيكون مقره في العاصمة مقديشو . وهذه التصويت ليس لعموم الشعب بل لفئة معينة ومختارة، لأن ... أكمل القراءة »

جبريل إبراهيم… الحصان الأسود في الإنتخابات الرئاسية الصومالية 

jibril3

باتت نتائج الإنتخابات الرئاسية الصومالية مفتوحة لكل  الاحتمالات ، ويتوقع أن تحدث مفاجآت قد تربك حسابات المرشحين كأن يحقق شخصيات لم تكن في صدارة قائمة أبرز المرشحين حظوظا في الفوز برئاسة الجمهورية بسبب تبدل مواقف النواب في البرلمان الاتحادي الصومالي ، وحالة الغموض التي لا تزال تلف مواقف رؤساء الإدارات الاقليمية تجاه المشاركين للمارثون الإنتخابي بالإضافة إلى  الإتجاه العام نحو إحداث ... أكمل القراءة »

اعادة شرعية دولة الاحواز العربية

الاحواز

سطر نضالهم على مدار اكثر من تسعون عاما تاريخا كتب بحروف من النور ومن الدماء الذكية، فما أن احتلت ايران الأحواز العربية في عام 1925 واعتقلت أميرها الشهيد الشيخ خزعل الكعبي بإيعاز من بريطانيا مقابل الاستفادة من الثروات التى تذخر بها الأحواز من نفط وغاز، حتى تفجر نضال شعب لا يعرف اليأس، ولا يعرف المتاجرة بقضيته، فبعد ان توجه المناضلون ... أكمل القراءة »

عَلِيّ وَعنبر.. وَشيخُ الفَرج

shekh yuusuf

عليٌّ وعَنبَرَة: تزوجا بعد ما أتمَّا العقد العشرين من عمريهما، لقد مزج العشق بدمائهما وأعصابِهما منذ نعومة أظفارهما، لقد رزقهما الله غناء واسعا يشمل الصامت والناطق، والعقار والمتنقل. ولقد قيّض الله لهما من الأولاد عشرة بنين وخمس بنات، قد استقلّ كل واحد من الأولاد بحياته؛ فتزوّج وصارت له أسرة، وتموّل وأنجب كالعادة . وبقي كلٌّ من عليٍّ وعنبرة في بيت ... أكمل القراءة »

فصل المقال فيما بين الذكر والأنثى 

Untitled-1

الحديث عن الذكر والأنثى حديث ذو شجون، وغور عميق قلّما يسلم من تناول القضية من الأمواج العاتية،والخواتم الجاهزة لإمضاء التّهم جزافا، وتحميل الأمر بما لايطيقه، ومع ذالك البرهان هو الفيصل في التصديق وإصدار النسبة والأحكام، بعد تصور الجزئيات والحيثيات في القضية، فالأشكال كثيرة قي القضايا، ولا ينتج الا الشكل الصحيح الذي بني بمقدمات صحيحة أدت الي برهان ساطع تفحم المناظر ... أكمل القراءة »

أنين في قعر البحر

البحر

مسكت بقلمي، واستجمعت على تسويد الورق، وابتعدت عن الضوضاء والضجة، وانعزلت في مكان هادئ، على خلاف العادة حيث كنت لا أكترث بتهيئة الجو إذا عزمت على الكتابة، لكن هذه المرة استعصت عليّ الأفكار، ولم تنثل عليّ كالمألوف، أطرقت رأسي وسرحت ذهني في سوانح الخيال، وأمعنت التفكير في محطات حياتي وما يمت إليها بصلة، علّني أجد فيها ما يستحوذ على اهتمامي، ... أكمل القراءة »

من الجنة إلى الجحيم ( قصة)

71

كان “غُوْلِيدْ” يعيش في مسقط رأسه، وفي حارته التي تربى فيها منذ نعومة أظفاره، تألقم مع الحياة في العاصمة  “مقديشو” مع ما فيها من فوضة عارمة، ويسميها حرية زائدة، تعود أن يوقظه داعي الله عند بزوغ الفجر، ويجد نشوة تسري في عروقه حتى تسكن في سويداء قلبه إذا سمع ” حي على الصلاة.. ” ، هذا الندا الندي يشعل نورا في ... أكمل القراءة »