اخبار جديدة
الرئيسية / مقالات

مقالات

   حب الرئاسة والصراع على السلطة

كرسي

مشكلة حب الرئاسة والصراع على الحكم أغَضَّت مضاجع الأمة، فالأمة الإسلامية لا تعرف بتاريخها المديد، وحياتها الطويلة  مصيبة أفدح، ولا طامة أدمر من حب الرآسة والتلهث وراءالسلطة،  بدأ من الدولة الأموية ومرورا بالعباسية ووصولا إلى زمننا الحاضر، إذ لم تعرف الأمة شيئا إحتدمت بسببه معارك ضارية،وسالت به دماء طاهرة، وذهبت به ملايين من البشر ضحيتَه مثلُ الصراع على السلطة وإسالة ... أكمل القراءة »

الانتخابات الصومالية : جرح جديد في الجسد المعلول

doorasho

من أجل التجاوز أو التخفيف من المأساة الصومالية التي لم يوجد لها حل منذ ربع قرن من الزمان ، تقرر إجراء عملية انتخابية غير مباشرة، في مدن بعض الأقاليم الصومالية، لاختيار أعضاء المجلس النيابي في البرلمان الفيدرالي البالغ عدده مائتين وخمسة وسبعين عضوا، والذي سيكون مقره في العاصمة مقديشو . وهذه التصويت ليس لعموم الشعب بل لفئة معينة ومختارة، لأن ... أكمل القراءة »

جبريل إبراهيم… الحصان الأسود في الإنتخابات الرئاسية الصومالية 

jibril3

باتت نتائج الإنتخابات الرئاسية الصومالية مفتوحة لكل  الاحتمالات ، ويتوقع أن تحدث مفاجآت قد تربك حسابات المرشحين كأن يحقق شخصيات لم تكن في صدارة قائمة أبرز المرشحين حظوظا في الفوز برئاسة الجمهورية بسبب تبدل مواقف النواب في البرلمان الاتحادي الصومالي ، وحالة الغموض التي لا تزال تلف مواقف رؤساء الإدارات الاقليمية تجاه المشاركين للمارثون الإنتخابي بالإضافة إلى  الإتجاه العام نحو إحداث ... أكمل القراءة »

اعادة شرعية دولة الاحواز العربية

الاحواز

سطر نضالهم على مدار اكثر من تسعون عاما تاريخا كتب بحروف من النور ومن الدماء الذكية، فما أن احتلت ايران الأحواز العربية في عام 1925 واعتقلت أميرها الشهيد الشيخ خزعل الكعبي بإيعاز من بريطانيا مقابل الاستفادة من الثروات التى تذخر بها الأحواز من نفط وغاز، حتى تفجر نضال شعب لا يعرف اليأس، ولا يعرف المتاجرة بقضيته، فبعد ان توجه المناضلون ... أكمل القراءة »

عَلِيّ وَعنبر.. وَشيخُ الفَرج

shekh yuusuf

عليٌّ وعَنبَرَة: تزوجا بعد ما أتمَّا العقد العشرين من عمريهما، لقد مزج العشق بدمائهما وأعصابِهما منذ نعومة أظفارهما، لقد رزقهما الله غناء واسعا يشمل الصامت والناطق، والعقار والمتنقل. ولقد قيّض الله لهما من الأولاد عشرة بنين وخمس بنات، قد استقلّ كل واحد من الأولاد بحياته؛ فتزوّج وصارت له أسرة، وتموّل وأنجب كالعادة . وبقي كلٌّ من عليٍّ وعنبرة في بيت ... أكمل القراءة »

فصل المقال فيما بين الذكر والأنثى 

Untitled-1

الحديث عن الذكر والأنثى حديث ذو شجون، وغور عميق قلّما يسلم من تناول القضية من الأمواج العاتية،والخواتم الجاهزة لإمضاء التّهم جزافا، وتحميل الأمر بما لايطيقه، ومع ذالك البرهان هو الفيصل في التصديق وإصدار النسبة والأحكام، بعد تصور الجزئيات والحيثيات في القضية، فالأشكال كثيرة قي القضايا، ولا ينتج الا الشكل الصحيح الذي بني بمقدمات صحيحة أدت الي برهان ساطع تفحم المناظر ... أكمل القراءة »

أنين في قعر البحر

البحر

مسكت بقلمي، واستجمعت على تسويد الورق، وابتعدت عن الضوضاء والضجة، وانعزلت في مكان هادئ، على خلاف العادة حيث كنت لا أكترث بتهيئة الجو إذا عزمت على الكتابة، لكن هذه المرة استعصت عليّ الأفكار، ولم تنثل عليّ كالمألوف، أطرقت رأسي وسرحت ذهني في سوانح الخيال، وأمعنت التفكير في محطات حياتي وما يمت إليها بصلة، علّني أجد فيها ما يستحوذ على اهتمامي، ... أكمل القراءة »

من الجنة إلى الجحيم ( قصة)

71

كان “غُوْلِيدْ” يعيش في مسقط رأسه، وفي حارته التي تربى فيها منذ نعومة أظفاره، تألقم مع الحياة في العاصمة  “مقديشو” مع ما فيها من فوضة عارمة، ويسميها حرية زائدة، تعود أن يوقظه داعي الله عند بزوغ الفجر، ويجد نشوة تسري في عروقه حتى تسكن في سويداء قلبه إذا سمع ” حي على الصلاة.. ” ، هذا الندا الندي يشعل نورا في ... أكمل القراءة »

المذاهب وحركة الزمن: التصوف والسلفية نموذجا (1)

المذاهب وحركة الزمن

   هناك حقيقتان لابد أن نضعها في بالنا عند التعامل مع أي مذهب أو حركة: الأولى: أنه لا يمكن أن يبقى أي مذهب ديني أو فلسفي على قيد الحياة الا اذا كان هنالك مبرر لبقائه ، أي كان هناك فيه ما يجذب الناس اليه جذبا. الثانية أن كل حركة وكل تيار يحمل في جيناته عوامل الانهيار، وهي مماثلة مع عوامل الانطلاقة ... أكمل القراءة »

مسجـــد التوفيق في النرويج  منارة صومالية

مسجد التوفيق

في بداية شهر ديسمبر عام ٢٠١٦ م ، تلقيت دعوة من الأخوة القائمين على مسجد التوفيق في مدينة أوسلو ، حاضرة مملكة النرويج ، يتقدمهم زميلي الدكتور على محمد صالح ، إمام وخطيب المركز ، لقضاء بعض الوقت في جنبات مسجدهم المبارك ومشاركة بعض الأنشطة الإجتماعية. وقد بدأت فكرة تأسيس  المسجد قبل أكثر من عشرين عاما  بمبادرة قادها كل من ... أكمل القراءة »

رسالة إلى نواب البرلمان

Baarlamaanka

أيها النائب الكريم …تذهب غدا الي المنطقة المخصصة للتصويت في قاعة مقر مجلس النواب، وتقف خلف الستار وحدك دون رقيب ولا حسيب الا اللّه وضميرك. في هذه اللحظة إفعل ما يريح ضميرك دون خوف ولا طمع، ولا لإرضاء أحد، وأمنح صوتك في هذ الاستحقاق للقوي الأمين ، ولمن يأخذ بحقها ويسعى لمصلحة هذا البلد الذي تتكالب عليه الأزمات والمشاكل. أيها ... أكمل القراءة »

هوس شبابنا بالفيسبوك

فيس-بوك

نعيش اليوم في وهج القرن الواحد والعشرين، قرن العولمة (Globalization) قرن جعل العالم قرية تتواصل  مكوناتها دولا ، وشركات ، وأفرادا بشكل سهل وسريع بسبب  الثورة الصناعة والتكنولوجيا الحديثة ، وتوفر خدمة الإنترنت التي ساهمت  في تخفيف أعباء الناس وتلبية احتياجاتهم إلى التواصل، والتبادل التجاري، ونشر العلم والمعرفة حتى أصبح التعليم  بين أيدينا، وصرنا ندرس أرقى الجامعات ونحن في منازلنا وأماكن ... أكمل القراءة »

بين الذكاء والدهاء في السياسة أشياء

السياسة

السياسيون المحترمون عبر العالم المتمدن بمعنى الكلمة ، أصبحوا ينظرون للسياسة العامة المتبعة بالمملكة المغربية كونها عبارة عن رسوم متحركة، من إنتاج نفس الشركة ، المُدارة من نفس الفريق الطائع للأجرة السخية المُتَنَعِّمِ بها دون أدنى تعب أو أبطأ حركة ، إضافة لما يحظى به من مكانة عالية على امتداد تلك العقود مُبارَكَة ، انطلاقا من أواسط خمسينيات القرن الماضي ... أكمل القراءة »

دوافـع التقارب السعـودي – الإثيـوبي وتداعيـاته المحتملـة على المنطقـة (2/2)

السعودية-واثيوبيا

مدخل: ما هي طبيعـة وأسس العلاقات السعـودية – الإثيـوبيـة؟ وهل هي علاقـة مصالح ظـرفية أم علاقـة استـراتيجية دائمة؟ وعلى ضـوء التقارب السعـودي الإثيـوبي، ما هي الاعتبارات التي تحدد طبيعـة العلاقات الراهـنة بين الطـرفين؟ وما حجم تأثيـر المتغيـرات والظـروف الإقليميـة على واقـع العلاقات ومستقبلها في المنظور القريب والبعيد؟ جملة من التساؤلات نطـرحها استكمالاً لما تناولناه في الجـزء الأول من المقال. وفي ... أكمل القراءة »

ترك الاقتراض الفاشل وطلب التمويل من البنوك الاسلامية

البنك

بداية هناك نوعان من الاقتراض – النوع الأول والاعم هو الاقتراض الذي تمنحه المؤسسات المالية سواء كانوا من المؤسسات المالية الاسلامية أو من المؤسسات المالية التقليدية أما النوع الثاني فهو الاقتراض الذي مصدره  صندوق النقد الدولي. وأود من خلال هذا المنبر الإعلامي الموقر عرض تحليل موجز عن النوع الأخير والذي اثبتت التجربة والملاحظة على مدى تسعون سنة مضت أى منذ ... أكمل القراءة »

مفارقة الحرية بين المشرق والمغرب

الحرية

في الغرب ( إسكندينافيا مثلاً ) الحرية تأخذ مسافة كبيرة …. وفي المشرق ( البلدان العربية مثلاً ) تقريباً ليس لها شرف وانتماء. في النرويج: الحرّ من تحرر قلبه قبل فكره وقلمه…. وفي الصومال: لا ينال بها إلا من تحررت لغمة عيشه قبل فكره وقلمه!. هل الحرية حلال عليهم…..حرام علينا؟ أليست تلك قسمة ضيزى ؟! من كان أولى أن يتحلى ... أكمل القراءة »