أخبار

اللجنة الفنية لإعداد مؤتمر المجلس الإستشاري الوطني  تعقد اجتماعها الأول في مقديشو وسط اتهامات لرئيس الوزراء بعدم الحياد والرضوخ لضغوط خارجية

عقدت اللجنة الفنية لإعداد مؤتمر المجلس الاستشاري الوطني لإكمال مسار العملية الانتخابية في الصومال المقرر عقده في  20 شهر مايو الجاري، اجتماعها الأول في العاصمة مقديشو، يوم أمس الأحد،  وذلك بحسب بصريح من مكتب رئيس الوزراء محمد حسين روبلي.

ويجدر الإشارة إلى أن ممثلين من الحكومات الإقليمية  وصلوا يوم أمس الأحد إلى العاصمة مقديشو للمشاركة في إعداد اجتماع مؤتمر المجلس الاستشاري الوطني لإكمال مسار العملية الانتخابية .

وبحث الممثلون خلال الاجتماع الطريق الأنسب لانعقاد المؤتمر، بحسب الناطق الرسمي لمكتب رئيس الوزراء محمد إبراهيم معلمو.

وجاء اجتماع اللجنة الفنية لإعداد مؤتمر المجلس الاستشاري الوطني لإكمال مسار العملية الانتخابية في الصومال المقرر عقده في  20 شهر مايو الجاري وسط دعوات لمزيد من المشاورات قبل انعقاده، واتهامات لرئيس الوزراء بالانحياز إلى جانب الرئيس فرماجو.

واتهم مجلس اتحاد مرشحي الرئاسة المعارض في بيان صادر يوم أمس الأحد روبلى بعدم الحياد في إيجاد حل  لأزمة الانتخابات، معربا عن قلقه إزاء  ردود حكومة روبلي حيال المخالفات الانتخابية.

وقال الاتحاد إنه يشعر بقلق عميق إزاء  ما يبدو رضوخ رئيس الوزراء روبلي لضغوط خارجية  والتي دفعته إلى الانحراف عن الحياد.

وحث البيان رئيس الوزراء روبلي بالتزام بالحياد ووقف الزيارات الخارجية التي وصفها البيان بغير الضرورية والمضيع للوقت، وبدء مسار انتخابي شفاف وتوافقي ويحظى بقبول الشعب الصومالي.

مقالات ذات صلة

1 thought on “اللجنة الفنية لإعداد مؤتمر المجلس الإستشاري الوطني  تعقد اجتماعها الأول في مقديشو وسط اتهامات لرئيس الوزراء بعدم الحياد والرضوخ لضغوط خارجية”


Fatal error: Call to undefined function the_comments_navigation() in /home/content/68/11602068/html/wp-content/themes/MC/comments.php on line 47