أخبار

كينيا تعبر عن قلقها إزاء تجدد القتال في إقليم جدو

عبرت كينيا قلقها العميق إزاء القتال في مدينة بلد حواء في إقليم جدو جنوب غرب الصومال وفقا لبيان صحفي صادر عن وزارة الخارجية الكينية.

وصرح البيان أن  قوات من الحكومة الفدرالية الصومالية وحكومة ولاية جوبا تبدو متورطة في القتال الذي كان يدير في مدينة بلد حواء منذ عدة شهور.

ووفقا للبيان فإن القلق الكيني الأساسي نابع من أن يؤدي هذا القتال إلى نزوح واسع النطاق من قبل المدينين في داخل الصومال، وتدفق عدد كبير من اللاجئين إلى كينيا، ما قد يفاقم الحالة الإنسانية المزرية في داخل الصومال ومخيمات اللاجئين في كينيا.

وأضاف البيان قلق كينيا من أن يؤدى استمرار القتال إلى زعزعة استقرار الإقليم،وتعقيد الحالة الأمنية فضلا عن التراجع عن المكاسب التي تم تحقيقها في القتال ضد الإرهاب.

ودعت كينيا جميع الأطراف إلى وقف العداوات وعودة سريعة إلى الحياة الطبيعية بالتوافق مع مبادئ الاتحاد الإفريقي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى