أخبار

عبد الكريم جوليد يطالب بتوضيحات حول ملابسات تحطم طائرة أفريكان اكسبريس

طالب عبد الكريم جوليد رئيس ولاية  جلمدغ الأسبق، يوم السبت، الحكومة الصومالية بتقديم توضيحات عن أسباب وملابسات تحطم الطائرة الكينية أفريكان اكسبريس التي أسقطت في  4/5/2020 بمدينة  بردالي غرب الصومال.

كما شدد عبد الكريم جوليد  على ضرورة  المكاشفة حول طبيعة عمل القوة الإثيوبية المتهمة بإسقاط الطائرة.

وقال جوليد في تصريح صحفي ” كما هو واضح في  تقرير قوة بعثة الاتحاد الإفريقي لحفظ السلام في الصومال (أميصوم)، سقطت طائرة  أفركان اكسبريس نتيجة اطلاق نار من قبل قوة إثيوبية لاتتبع لأميصوم ولا تعمل تحت إمرتها وبناء على ذلك نطالب الحكومة بتقديم  رد واضح بشأن النقاط التالية “:

  • طبيعة القوات الإثيوبية التي أطلقت النار على الطائرة والإطار  القانوني الذي دخلت بموجبه البلاد وتتواجد فيه وما اذا تم مصادقته من قبل المجالس الوطنية
  • ماهي الجهة التي تتحمل مسؤولية  الجرائم التي ارتكبت هذه القوات، وإعتدائها السافر على سيادة الأجواء الصومالية والمواطنيين الذين قتلوا في الحادثة.

وفي الختام، أوضح غوليد أن الحكومة مطالبة بتقديم جواب واف حول النقاط السالفة الذكر وضمان حقوق المواطنين الصوماليين الذي فقدوا حياتهم في تحطم  الطائرة الكينية.

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات