أخبار

الصومال ترحب بقرارات رؤساء دول الإيغاد لإصلاح مؤسسات المنظمة

رحب الرئيس محمد عبدالله فرماجو بالقرارات الصادرة من قمة “إيغاد” العادية الـ 13 على مستوى رؤساء وقادة دول المنظمة والتي تم التوافق عليها في سبيل اصلاح مؤسسات المنظمة وإعادة هيكلتها لتواكب التطورات والأحداث في المنطقة.

وهنأ الرئيس محمد عبد الله فرماجو أخاه رئيس وزراء السودان الدكتور عبدالله حمدوك بإختياره رئيسا لمنظمة الإيغاد، معربا عن تمنياته له بقيادة المنظمة بما يحقق طموحات شعوب شرق افريقيا وتعزيز الشراكة الاستراتيجية لدول الإيغاد

اشاد الرئيس بمساهمة الدكتور عبدالله حمدوك في الاصلاحات الاقتصادية في الصومال اثناء عمله كعضو في المجلس الاقتصاد الوطني للصومال قبل تعيينه رئيسا للوزراء للسودان.

كما هنأ فخامة الرئيس الدكتور ورقني جبيو وذلك لتوليه منصب المدير التنفيذي لمنظمة الايغاد خلفا لسعادة السفير محبوب معلم، مؤكدا للقيادة الجديدة للمنظمة على دعم الصومال وتعاونها الكامل له من اجل تحقيق الرؤية الاستراتيجية للمنظمة في تعزيز استقرار المنطقة وازدهارها، وأشار إلى التزام الصومال الفيدرالية -حكومة وشعبا-  بالعمل في تعزيز التعاون بين دول الاعضاء في الهيئة الحكومية للتنمة بشرق أفريقيا من أجل المساهمة في التنمية والازدهارعلى الصعيد الاقليمي، بإعتبارها عضوا مؤسسا للهئية.

وقد ضاعفت الصومال في السنوات الأخيرة الماضية جهودها الرامية الى إصلاح منظمة الإيغاد وإعادة هيكلتها لتؤدي بفاعلية دورها الاستراتيجي في تعزيز الفرص الانمائية للمنظقة وتعزيز التعاون والشراكة الاقتصادية بين أعضائها.

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات