أخبار متنوعة

اصابة نائبين في البرلمان الصومالي جراء انفجار في مقديشو 

انفجرت سيارة مفخخة، اليوم الأربعاء عند نقطة تفتيش لإحدى مداخل القصر الرئاسي، وبالتحديد عند الشارع المؤدّي إلى سجن غودكا جلعو بالقرب من تمثال الجندي المجهول  وسط مقديشو  ما أسفر عن مقتل 5 أشخاص على الأقل من بينهم ضابطة في الجيش الصومالي تدعى فاي  علي راغي وجميع الحرس المرافقين لها بما فيها زوجها الّذي كان أحد أفراد الجيش الصومالي .

و وفق وزارة الصحة اصيب 10 أشخاص آخرين بجروح بينهم نائبان في البرلمان الصومالي، النائب نور شبيل، والنائبة مريم عريف، كما أن أحد حرّاسها من ضمن الّذين أصيبوا بالجروح.

وتهدّمت بعض المباني القريبة من مكان الحادث بسبب قوّة الانفجار.

من جانبه استنكر وزير الإعلام الجديد محمد عبد حير ماريي الانفجار الذي استهدف -حسب قوله- لنازحيين  في المقرّ القديم للبرلمان الصومالي، متمنيا لضحايا الانفجار المغفرة والرحمة، وللمصابين بالشفاء العاجل، وطالب الشعب الصومالي مساعدة الحكومة في خططها للقضاء على حركة الشباب التي تبنّت مسؤولية هذا الهجوم الدموي.

يأتي هذا الانفجار في وقت رفعت الجهات الأمنية تأهباتها إثر حصولها على معلومات مخابراتية تشير إلى وجود سيارات مفخخة في العاصمة، ويعدّ هذا الانفجار الثالث من نوعه في مقديشو منذ مطلع شهر رمضان المبارك.

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات