أخبارأخبار متنوعة

الولايات المتحدة تفتح باب إعادة التسجيل للاجئيين الصوماليين الذين تشملهم  الوضع المحمي المؤقت

مقديشو( مركز مقديشو) أعلنت وزارة الأمن الداخلي الأمريكي يوم الاثنين أنه على  الصوماليين الذين يتمتعون بوضع المحمي المؤقت (TPS)  إعادة تسجيل أنفسهم  من جديد لتسوية وضعهم خلال فترة تمديد مدتها 18 شهراً والمنتهية في 17 مارس 2020.

أدرجت الولايات المتحدة، اللاجئين الصومالين  لأول مرة عام 1991 على قائمة المستفيدين من  برنامج TPS بسبب الحرب الأهلية في بلادهم. وإذا انتهت هذه الحماية ، فسيتم اجبارهم  على مغادرة البلاد أو يواجهون الترحيل.

 أعلنت  الإدارة الأمريكية، في شهر يوليو من هذا العام، إنها ستسمح لنحو 500 صومالي بالبقاء في الولايات المتحدة لمدة 18 شهرا على الأقل، بموجب وضع حماية حصلوا عليه؛ نظرا للصراع في بلادهم.

وأفاد بيان صادر عن وزارة الأمن الداخلي بأن الصوماليين الموجودين في الولايات المتحدة بموجب وضع حماية مؤقت سيتمكنون من تسجيل أسمائهم مرة أخرى؛ لتمديد هذا الوضع حتى 17 مارس/ آذار 2020.

ويحق لمن تمنحهم السلطات الأمريكية هذا الوضع العمل بصورة قانونية في الولايات المتحدة.

وجاء في البيان: “بعد مراجعة حثيثة للأوضاع في الصومال مع شركاء من وكالات مختلفة، خلصت الوزيرة (كيرستشن) نيلسن (وزيرة الأمن الداخلي) إلى أن الصراع المسلح الدائر والأوضاع الاستثنائية والمؤقتة التي تسوغ تصنيف الصومال حاليا بوضع الحماية المؤقت ما زالت قائمة”.

وكانت إدارة الرئيس دونالد ترامب أبدت تشككا شديدا في برنامج وضع الحماية المؤقت، وأعلنت نهايته بالنسبة للمهاجرين من السلفادور وهايتي وهندوراس ونيكاراجوا والسودان منذ تولي ترامب الرئاسة العام الماضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى