اخبار جديدة
الرئيسية / أخبار / فرار المئات من جنوب الصومال خوفا من تجنيد الشباب لأطفالهم

فرار المئات من جنوب الصومال خوفا من تجنيد الشباب لأطفالهم

مقديشو ( مركز مقديشو) فر المئات من السكان من منازلهم في منطقة شبيل جنوبي الصومال، بعد تزايد وتيرة تجنيد الأطفال من قبل الشباب الصومالية .

ووفقاً لتقرير صحفي إخباري من Halbeeg News الذي نشرته Amisom Media Monitoring ، فإن مقاتلي الشباب يشتبكون في معاركَ بالأسلحة مع السكان المحليين الذين رفضوا مؤخراً أمرَ الجماعة بتجنيد أطفالهم.

وبحسب ما ورد في التقرير، فقد أجبرت الشباب الصومالية جميع أهالي قريتي غولان وكاديري بتسليم مئات الأطفال للتجنيد..ما اضطر المئات ممن رفضوا تسليم أطفالهم للقتال من النزوح.

وتأتي هذه الخطوة بعد أشهر من تقرير لهيومن رايتس ووتش اتهمت فيه الشباب الصومالية باستهداف الأطفال .

وقالت ليتيا بادر ، كبيرة الباحثين في قسم أفريقيا في هيومن رايتس ووتش ، في تقرير صدر في يناير / كانون الثاني: إن حملة التجنيد للشباب الصومالية تأخذ أطفالاً ريفيين من والديهم حتى يتمكنوا من خدمة هذه الجماعة المسلحة المتشددة”. وأضافت: “هرب العديد من الأطفال من المدرسة ، أو من منازلهم ، للهروب من هذا القدر القاسي”. على مدى العقد الماضي ، جندت حركة الشباب آلاف الأطفال ، الذين تم تلقينهم ونشرهم في معارك مختلفة.

المصدر- وكالات

عن التحرير

التحرير

اترك رد