اخبار جديدة
الرئيسية / أخبار / كينياتا: الصومال يواجه تحديات من عدم الثقة بين الحكومة الاتحادية والحكومات الإقليمية

كينياتا: الصومال يواجه تحديات من عدم الثقة بين الحكومة الاتحادية والحكومات الإقليمية

مقديشو( مركز مقديشو )  قال الرئيس  أهورو كينياتا إن الصومال يواجه تحديات أخرى من عدم الثقة والسياسة الداخلية بين الحكومة الفيدرالية في الصومال والحكومات الإقليمية، مشيرا إلى التهديدات الأمنية التي يشكل هذا الصراع لأمن واستقرار كينيا.

جاءت تصريحات الرئيس الكيني خلال اجتمع  مع قائد القيادة الأمريكية-الإفريقية الجنرال “توماس والدهاوزر” في نيروبي.

وناقش الرئيس الكيني والجنرال والدهاوزر، الأمن الإقليمي بما في ذلك الوضع في الصومال وجنوب السودان.

أكد الرئيس “كينياتا” على التزام كينيا التزاما قوياً بقضية إيجاد السلام في الصومال، وهو طموح تم إبطاله في الماضي بسبب الافتقار إلى القدرة الكافية، والأوامر العسكرية الصحيحة.

وقال “إنني أقول إن الأمل في استعادة الاستقرار في الصومال لا يضيع وأن الدول الشريكة، التي تعمل من أجل السلام في المنطقة ستبقى ملتزمة بالقضية”.

وأضاف  أن العلاقات المتدهورة بين الصومال والحكومات الإقليمية تثير قلقنا بشكل كبير، مضيفًا أن الصراع يشكل تهديدًا أمنيًا كبيرًا لكينيا والمنطقة، ودعا إلى إنشاء هياكل تمكن الصومال من العمل مع الحكومات الإقليمية.

 واشار إلى  الحاجة الملحة لأن تعيد قيادات الصومال تركيز اهتماماتها وطاقاتها على معالجة القضايا، التي تسبب الانقسامات الوطنية وتجنب الانجرار إلى انحرافات حزبية وذلك من أجل استعادة السلام والاستقرار في البلاد.

عن التحرير

التحرير

اترك رد