اخبار جديدة
الرئيسية / أخبار / نص البيان الختامي لمؤتمر مجلس الأمن الوطني الصومالي في بيدوة

نص البيان الختامي لمؤتمر مجلس الأمن الوطني الصومالي في بيدوة

مقديشو ( مركز مقديشو) أختتم ليلة أمس الثلاثاء اجتماع مجلس الأمن الوطني الصومالي   في نسخته الثانية بمدينة بيدوة .

 وناقش المؤتمر الذي استمر في الفترة ما بين 03-05 ملفين أساسيين هما: الملف الأمني والملف السياسي.

ومن أبرز مخرحات المؤتمر ما يلي:

 أولا : الملف الأمني:

اتفق المشاركون على :

  1. استقلال الصومال: أكد المجلس على أن وحدة الصومال واستقلاله وسيادته  أمر لا يمكن المساس به
  2. مواجهة الأخطار: بعد إستماع المجلس الأخطار التي يشكلها الإرهاب للبلاد،  شدد على ضرورة الإسراع في تأهيل وتجهيز الجيش بمستواه الفيدرالي والولائي وتزويده بالمهارات والتدريبات اللازمة لمواجهة العمليات الإرهابية
  3.   العمل سويا من أجل تنفيذ المرحلة الأولى من الخطة الانتقالية التي تنص على الإطار العام لتشغيل القوات المسلحة الصومالية والشرطة بما فيها جهاز الدراويش  بالمستوى الفيدرالي والولائي
  4. أن تكون قوات الدراويش التابعة لإدارة جنوب غرب الصومال جزاء من الحملة العسكرية لفتح الطريق الرابط بين مقديشو ومدينة بيدوة وعلى أن يتولى مجلس  أمن إدارة جنوب غرب الصومال دورا قياديا. في حين تأخذ القوة المشاركة في هذه الحملة أثناء العملية، الأوامر من القيادة العليا للقوات المسحلة
  5. أن تقدم اللجنة الوطنية المكلفة لتوحيد القوات الصومالية خطة  تنفيذية خلال 30 يوما
  6. أن تكون الخطة التنفيذية شاملة بما في ذلك  الجهود المطلوبة لتحقيق الاستقرار، والإنعاش الإقتصادي، وسياد القانون والعدالة
  7. استكمال الهيكل الأمني : وافق المجلس على تفعيل مكاتب مجلس أمن الإدارات الاقليمية ومحافظة بنادر خلال 30 يوما لتتسنى لمجالس أمن الإدارات ومحافظة بنادر القيام بمهامها بأكمل وجه.
  8. وافق المجلس على أن تنفذ اللجنة الفنية خلال 60 يوما  بندي 1 و2 من القرارات الصادرة  في اجتماع 6 – 10 فبراير 2018  والتي نصت على  أن تدعم الحكومة الاتحادية قوات الشرطة التابعة للحكومات الاقليمية- بما فيها قوات الدراويش بالأسلحة، والذخائر ، والمعدات العسكرية،  والغذاء ، والدواء ، والمكافآت،  والتدريب،  والتطوير – التي ستكون جزءا من عملية القوات المسلحة الصومالية ضد الإرهاب .
  9. وافق المجلس على مساعدة اقليمي بونت لاند وجلمدغ اللذان لا توجد فيهما قوة بعثة الإتحاد الافريقي في محاربة  تنظيمي الشباب وداعش اللذان ينشطان في جبال جلا جلا والمناطق الشرقية البعيدة وجنوب جلمدغ، ومساعدتهما في الجوانب الثلاثة المنصوصة في الخطة الانتقالية
  10. رحب المجلس التحولات الملموسة التي يحققها الجيش الصومالي وخصوصا فيما يتعلق بالهيكلة،  وتوحيد التدريبات ، والانضباط العسكري بالإضافة إلى تحسين نظام ترقية الضباط وضباط الصف وفقا لأحكام قانون الترقية
  11. أمر المجلس  لجنة إصلاح الشرطة الفيدرالية التابعة لوزارة الأمن الداخلي إستكمال عملية إصلاح الشرطة الفيدرالية في غضون 90 يوما.
  12.   أشاد المجلس بالعمليات الجارية لتحقيق أمن العاصمة مقديشو ومشروع “ترابط الجيران “ الجاري في مديريات العاصمة مقديشو وأقر بأن مناطق اقليمي شبيلي السفلى وشبيلي الوسطى القريبة من مدينة مقديشو جزء مهم لضمان أمن المدينة.

 ثانيا: الملف السياسي:

فيما يتعلق بالملف السياسي، قام المجلس بمناقشة النقاط التالية:

  • انتخابات عام 2020.
  • الموارد الطبيعية (الوقود والمعادن)
  1. أثنى المجلس على لجنة الحوار والوزارات العاملة في مشروع “طريق السياسية الشاملة”
  2. أشاد المجلس بالتقدم المحرز في الجهود  المتعلقة بتعاون الحكومة الاتحادية مع المؤسسات المالية مثل صندوق النقد الدولي والبنك الدولي. وحث المجلس على مواصلة تعزيز هذا التعاون . كما دعا إلى تكاتف الجهود لمكافحة الفساد  والاستمرار على تطبيق نظام المساءلة.
  3. قرر المجلس توحيد الضرائب في البلاد في أسرع وقت ممكن ، مثل ضرائب المواني ، وضريبة الدخل، وضريبة الأرباح التجارية.
  4. اتفق المجلس على اجراء انتخابات شعبية مباشرة في البلاد في عام 2020 كما هو منصوص في النظام الانتخابي الموقّع في بيدوة في  الخامس من شهر يونيو الجاري.
  5. وأثنى المجلس  على التقدم المحرز في المشاورات بشأن العقبات أمام الانتخابات المقبلة، والدراسات المقدمة حول تسجيل الناخبين. وطالب المجلس أن تستكمل اللجنة الانتخابية المستقلة عملية اختيار أنظمة التسجيل.
  6. ووافق المجلس على الاسراع في عملية مراجعة الدستور والانتهاء منها خلال 2018 ، مع  تقديم البنود بحسب الأهمية .
  7. تم التوافق على ملكية وإدارة وتقاسم الموارد الطبيعية وفقا لاتفاقية شراكة الموارد الطبيعية التي جرت توقيعها في بيدوة في الخامس من شهر يونيو عام 2018.
  8. وأوعز المجلس إلى اللجنة الفنية لمجلس الأمن القومي بتقديم تفاصيل عن المؤتمر القادم الذي سيعقد في شهر أغسطس وفقا لمقررات مؤتمر وزراء العدل المنعقد في مدينة جوهر في يناير 2018.
  9. قرر المجلس تفعيل عضوية مرشحي  الحكومات الاقليمية للجان مراجعة الدستور
  10. قرر المجلس تسريع المفاوضات حول ملف الفيدرالية لإستكمال عملية تقاسم السلطة كما هو منصوص في مادتي 53-54 من الدستور.
  11. رحب المجلس بمقترح إنشاء المجلس الاقتصادي الوطني.
  12. وأخيرا وجه المجلس رسالة تعزية لأسر النواب ومرافقيهم الذي لقوا حتفهم في عملية الهجوم الإرهابي الذي وقع أمس الثلاثاء بالقرب من مدنية بلعد شمال مقديشو.

عن التحرير

التحرير

اترك رد