اخبار جديدة
الرئيسية / أخبار / أحمد عود: المساعدات الكویتية للمنكوبين ستظل علامة مضيئة في سجل الكویت المشرق

أحمد عود: المساعدات الكویتية للمنكوبين ستظل علامة مضيئة في سجل الكویت المشرق

مقديشو( مركز مقديشو) أشاد وزیر الشؤون الخارجیة والتعاون الدولي أحمد عود بالمبادرات الإنسانیة المتواصلة للكويت التي تعزز الجهود الإنسانیة والاغاثیة لمساندة الشعب الصومالي.

قال  عود في تصریح لوكالة الانباء الكویتیة (كونا) عقب زیارته والوفد المرافق له لمقر جمعیة الهلال الاحمر الكویتي  إن لدولة الكویت أدوار انسانیة عالمیة على جمیع المستویات لاسيما في الصومال وهي محل تقدیر من الحكومة والشعب ھناك، معربا عن تقدیره للجمعية هلال الأحمر الكويتي وانشطتها وبرامجها الانسانیة المتمیزة التي تنفذھا في جمیع الدول.

وأوضح أن المساعدات الكویتیة التي تقدم للمنكوبین في شتى انحاء العالم ستظل علامة مضیئة تضاف الى سجل الكویت المشرق.

من جانبه قال نائب رئیس مجلس ادارة الجمعیة أنور الحساوي في تصریح مماثل ل(كونا) إن الجمعیة ستظل دوما على استعداد لتقدیم كل أشكال العون الإنساني للشعب الصومالي.

وأعرب الحساوي عن الأمنیات بأن تسھم المساعدات التي قدمتھا الجمعیة والمشاریع الانسانیة المتمثلة بحفر الآبار في التخفیف من معاناة الشعب الصومالي مؤكدا استمرار الجمعیة في بذل جھودھا في تقدیم المساعدة والعون لابناء الشعب ھناك.

وقال إن الجمعیة تهتم بمتابعة المستجدات في الصومال ميدانیا ودراسة وتقییم الوضع الإنساني وتقدیم المساعدات مشیرا الى أن الجمعیة  لن تتوانى عن تقدیم الدعم للشعب الصومالي الشقیق.

واستعرض خلال اللقاء الأعمال الانسانیة والاغاثیة التي تقدمها الجمعیة داخل الكویت وخارجها لاسيما المساعدات المقدمة للشعب الصومالي معربا عن سعادته بزیارة الوزیر الصومالي للاطلاع على نشاطات وانجازات الجمعیة التي ترفع اسم الكویت عالیا في العالم.

عن التحرير

التحرير

اترك رد