اخبار جديدة
الرئيسية / أخبار / توقيع اتفاقية بين ولاية جلمذغ وتنظيم أهل السنة في جيبوتي

توقيع اتفاقية بين ولاية جلمذغ وتنظيم أهل السنة في جيبوتي

جيبوتي(مركز مقديشو) وقعا رئيس ولاية جلمذغ أحمد حاف ورئيس تنظيم أهل السنة  محمد شاكر اتفاقا لإنهاء الانقسام في الولاية بجيبوتي، بحضور ممثلين من الحكومة الصومالية الفدرالية وحكومة جيبوتي.

ولم تعرض لوسائل الإعلام على بنود الاتفاق الذي توصل به الطرفان، إلا أنه قال رئيس ولاية جلمذغ أحمد حاف إن الاتفاق يطوي صفحة الخلافات بين أقطاب ولاية جلمذع.

وعبر أحمد حاف عن فرحته بتوصل الطرفان إلى الاتفاق بعد عشر سنوات ونيف من الخلافات، مقدما الشكر للرئيس الجيبوتي إسماعيل جيلي في تسهيل المفاوضات بين تنظيم أهل السنة وحكومة جلمذغ.

وأوضح أحمد حاف أن الطرفين سيناقشان النقاط المتبقية من الاتفاقية وآليات تنفيذها بعد عودتهم إلى أرض الوطن.

ومن جانبه، قال رئيس تنظيم أهل السنة ” توصلنا اليوم هنا إلى اتفاق مبدئي، وسنقوم بتكملة ما تبقى من الاتفاق في داخل الوطن”.

وعبر سفير جيبوتي لدى الصومال آدم حسن آدم فرحة حكومة جيبوتي بالاتفاق المبرم بين تنظيم أهل السنة وولاية جلمذغ بعد خلاف طويل.

يذكر أن الخلاف بين تنظيم أهل السنة وحكومة ولاية جلمذغ  يتركز على حكم ولاية جلمذغ المكونة من إقليم جلجدود و مدغ وسط الصومال، حيث يدعي كل من الطرفين أنه الممثل الشرعي لسكان الولاية، كما فشلت في السابق جميع جهود الحكومة الفدرالية في ردم هوة الخلافات بين الطرفين منذ تشكيل الولاية عام 2014.

 

عن قسم الاخبار

اترك رد