أخبار

تنظيم الشباب يعدم 5 أشخاص … وقيادي كبير منشق عنه يصل إلى بيدوة

مقديشو ( مركز مقديشو) نفذ تنظيم الشباب حكما بالإعدام على 5 أشخاص متهمين بالتجسس لصالح الحكومة وقوى غربية في منطقة دينسور.

 ووفق شهود عيان  جرى تنفيذ الحكم في ساحة ببلدة ايدالي قرب مدينة دينسور باقليم باي غرب البلاد، وذلك بحضور عدد كبير من سكان البلدة ومسؤولين في التنظيم.

 وقال قاض من التنظيم إن الأشخاص الخمسة متهمون بالعمل مع الحكومة الفدرالية والولايات المتحدة وإداتي جوبالاند وجنوب غرب الصومال وكانوا يعملون بنقل معلومات إلى تلك الجهات.

تنفذ حركة الشباب في الغالب أحكاما بالإعدام على المواطنين في المناطق التي تخضع لسيطرتها دون محاكمات علنية أو على الأقل لم تتوفر فيها معايير القضاء العادل.

وفي سياق منفصل وصلت إلى مدينة بيدوة طائرة هيلكوبتر وعلى  متنها قيادي كبير منشق عن حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة.

 لم تعلن حتى الآن هوية الشخصية وموقعها في الحركة، الا أنه أكد مسؤول في إدارة جنوب غرب الصومال  يدعى عبد الله اسحاق على استسلام قيادي من الحركة  والذي تم نقله إلى بيدوة عبر طائرة هيلكوبتر فيما نقل عدد من مسلحين موالين له وبحوزتهم سيارة مدرعة برا إلى المدينة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى