اخبار جديدة
الرئيسية / أخبار متنوعة / واشنطن تجلي جزءا من بعثتها في الصومال

واشنطن تجلي جزءا من بعثتها في الصومال

مقديشو ( مركز مقديشو)  أعلنت البعثة الدبلوماسية الأمريكية في الصومال، اليوم السبت، أن جزءا من موظفيها سيغادر البلاد نظرا لوجود تهديدات أمنية فيها.

وجاء في بيان أصدرته البعثة أنها وجهت موظفيها غير الأساسيين من المواطنين الأمريكيين بمغادرة الصومال، نظرا لورود “معلومات محددة” عن تهديدات ضد موظفي البعثة في مطار مقديشو الدولي.

وذكّر البيان بأن وزارة الخارجية الأمريكية توصي رعايا الولايات المتحدة بالامتناع عن زيارة الصومال، وذلك بسبب “الوضع الأمني غير المستقر للغاية، ووجود تهديد على حياة المواطنين الأمريكيين” هناك.

وحثت الخارجية الأمريكية جميع مواطنينها الذين يقررون البقاء في الصومال على مراجعة أوضاعهم الأمنية، واتخاذ جميع السبل المناسبة لتعزيز سلامتهم الشخصية، من خلال متابعة وسائل الإعلام المحلية، ليكونوا دوما على اطلاع حول التطورات في البلاد.

وأكد البيان أن واشنطن ليس لديها سفارة في الصومال، ويمكن للرعايا الأمريكيين هناك التواصل مع السفارة الأمريكية في العاصمة الكينية نيروبي.

وسبق أن حذرت واشنطن، في يناير/كانون الثاني الماضي، مواطنيها من السفر إلى الصومال، بسبب استمرار أنشطة حركة “الشباب” المتطرفة المرتبطة بتنظيم “القاعدة”.

ويأتي هذا البيان بعد يوم من تنفيذ طائرات أمريكية غارتين استهدفتا موقعا لتنظيم “داعش” شمال شرقي الصومال.

 المصدر- وكالات

عن التحرير

التحرير

اترك رد