اخبار جديدة
الرئيسية / أخبار / انطلاق أعمال المؤتمر التشاوري للإعلام في مقديشو 

انطلاق أعمال المؤتمر التشاوري للإعلام في مقديشو 

مقديشو ( مركز مقديشو) أفتتح وزير الإعلام والثقافة والسياحة السيد عبدالرحمن عمر يريسو، أمس الثلاثاء، المؤتمر التشاوري الثاني لوزارات الإعلام على المستوى المركزي والمحلي في مقديشو .

يناقش المؤتمر الذي يشارك فيه وزراء الإعلام في الحكومات الإقليمية  ومندوبون من رئاسة الجمهورية ومكتب رئيس الوزراء ، وممثلون من المنظمات الإعلامية الصومالية، بالإضافة إلى النائب العام وعددا من الضيوف، مجموعة قضايا تهم الإعلام الصومالي وسبل تطويره.

شدد وزير الإعلام  عبد الرحمن عمر يريسو  في كلمة له خلال  الجلسة الافتتاحية على أهمية المؤتمر في تطوير الإعلام الصومالي وخلق أجواء من التعاون والتعاضد  بين مختلف المؤسسات الإعلامية في البلاد، معبرا عن شكره  وتقديره للمسؤولين والإعلامين الذين جاؤوا من كافة المناطق الصومالية  استجابة لدعوة وزارة الإعلام الاتحادية.

وقال الوزير  “أن نتشاور يعني أن نتفق.. ولذلك دعونا إلى هذا المؤتمر استجابة لمطالبات الإعلامين والصحافيين لبحث قانون الإعلام الذي صادق عليه مجلس الوزراء، مؤكدا على أهمية النقاشات التي ستشهد خلال فعاليات المؤتمر، ومؤكدا عزم الحكومة على رفع مستوى جودة الإعلام لتحقيق  المعايير العالمية .

وبدوره  أكد رئيس لجنة الشؤون الإعلامية بمجلس الشعب السيد خالد معو على أهمية المؤتمر في نهضة  قطاع قطاع الإعلام  والصحافة في الصومال وسبل تذليل العقبات التي تقف أمام تطوير المؤسسات الإعلامية الرسمية والمستقلة، معبرا عن شكره وتقديره لوزير الإعلام عبد الرحمن يريسو على تنظيم هذا المؤتمر .

 وتعرض السيد معو في كلمته لضرورة إعطاء أولوية خاصة للإعلام المستقل والإعتراف بأهمية في رفع وعي المجتمع، مطالبا الحكومة الاتحادية والحكومات الاقليمية بضرورة إيلاء إهتمام خاص للصحافة الحرة ومساعدتها في أداء واجباتها في حين حث مسوؤلي الصحافة المستقلة على حماية حقوق وشرف المواطنين.

وشدد رئيس لجنة الشؤون الإعلامية بمجلس الشعب خالد معو  على أهمية أن تلتزم الصحافة الحرة بالنزاهة والتحري بالدقة في نقل الخبر وعدم نشر معلومات غير مؤكدة.

 وأوضح معو  أن مجلس الشعب يحاول جاهدا  في أن يكون قانون الصحافة الذي يناقش المجلس للمصادقة عليه،  مستوفيا لشروط ومعايير الإعلان العالمي لحقوق الإنسان وحرية الصحافة والصحفي.

ومن جانبة دعا النائب العام أحمد علي الصحافيين إلى التزام بالمهنية والتحقق من الأخبار التي تنشرونها.

وقال أحمد علي “كلما أتابع الإعلام الصومالي ، أرى العديد من الأخطاء،  منتقدا طريق تناول بعض الصحافيين الانفجار الأخير الذي استهدف فندق ناساهبلود 2.

وفي ختام الجلسة الافتتاحية أوصى وزير الإعلام المشاركين في المؤتمر مناقشة القضايا المطروحة بصورة يتسم بالمهنية والوطنية  لتشكل مخرجات وتوصيات المؤتمر  بداية لمرحلة جديدة من تطوير الإعلام والصحافة الصومالية، وايجاد تعاون حقيقي بين قطاعات الإعلام  المختلفة في البلاد.

عن التحرير

التحرير

اترك رد