اخبار جديدة
الرئيسية / أخبار / الحكومة الصومالية تنفي علمها و مشاركتها في مؤتمر حول البترول الصومالي في كينيا

الحكومة الصومالية تنفي علمها و مشاركتها في مؤتمر حول البترول الصومالي في كينيا

مقديشو(مركز مقديشو) نفى وزير البترول عبد الرشيد محمد علم الحكومة الصومالية ومشاركتها في مؤتمر للبترول الصومالي المعلن انعقاده في كينيا العام المقبل، وذلك في بيان صدر عن مكتب الوزير.

وجاء نفي الحكومة الصومالية بعد إعلان منظمة شبكات البحوث الدولية(international research networks) عن عقد مؤتمر حول البترول الصومالي في كينيا في شهر مارس 2018 بحضور كل من رئيس الوزراء حسن خيري ووزير البترول الصومالي إلى جانب ضيوف آخرين.

وقال وزير البترول ” لفت انتباهي أن منظمة شبكات البحوث الدولية تنظم في نيروبي في شهر مارس 2018 مؤتمرا بعنوان البترول والغاز والمعادن الصومالي، ولذلك، نعلن بأن وزارة البترول والموارد الطبيعية لم تؤيد، ولم تكن طرفا في أي نقاشات حول المؤتمر المشار إليه”

وأضاف الوزير أن أي مؤتمر عن البترول وقطاع الموارد الطبيعية في الصومال يأتي فقط بناء على مبادرة و تأييد من وزارة البترول والموارد الطبيعية.

وأشار الوزير إلى أن إعلان المؤتمر من قبل شبكات البحوث الدولية خلق حالة من الحيرة والارتباك داخل وزارة البترول، مضيفا إلى أن الوزارة تقوم بتحقيق بشأن المؤتمر.

كما ذكر الوزير أن شركاء الصومال يتساءلون عن خدوى و أهداف المؤتمر، في وقت لم يصادق البرلمان على قانون البترول.

وأوضح الوزير أن الوزارة نسقت مع جميع المسؤولين في الحكومة ذات الاهتمام بالمؤتمر المزعوم، وتم الاتفاق على وفق المؤتمر.

كما دعا الوزير الجهة المنظمة للمؤتمر إلى الإعلان بصورة رسمية عن سحب المؤتمر فورا.

يذكر أن منظمة شبكات البحوث الدولية أنشأت موقعا خاصا في الانترنت أعلنت فيه تفاصيل عن مؤتمر للبترول الصومالي سينعقد في مدينة نيروبي العام القادم.

 

عن فارح علي

اترك رد