اخبار جديدة
الرئيسية / أخبار / ما هي أسباب تأجيل الحكومة إعلان النتيجة الأولية لتحقيقات انفجار مقديشو؟

ما هي أسباب تأجيل الحكومة إعلان النتيجة الأولية لتحقيقات انفجار مقديشو؟

أعلن وزير الإعلام الصومالي عبدالرحمن يريسو يوم الأمس أن الحكومة ستكشف “الليلة البارحة” النقاب عن النتائج الأولية للتحقيقات الجارية لانفجارات مقديشو، إلا أن الحكومة قررت لاحقا تأجيل هذا الإعلان.

و لم تعلن الحكومة رسميا الأسباب وراء قرار التأجيل إلا أن مصدرا مقربا من السلطات الأمنية أفاد بأن التأجيل جاء بعد التشاور مع الأجهزة الأمنية الأجنبية الداعمة للحكومة الصومالية والتي تتخذ مطار مقديشو الدولي مقرا لها.

وأشار المصدر إلى أن الجهات الأجنبية المساندة للحكومة والتي تجري تحقيقات خاصة بها بشأن تفجيرات مقديشو نصحت الحكومة الصومالية بعدم التسرع في إعلان ما توصلت إليه حتى لا تؤثر سلبا على التحقيقات الجارية، وانتظار اكمال تحقيقات الطرفين لإعلان نتيجة موحدة في الوقت المناسب.

وأضاف المصدر أن أسباب تأجيل إعلان النتيجة الأولية يرجع أيضا إلى اختلاف في وجهات النظر بين القيادات في الحكومة الصومالية المسؤولة عن ملف التحقيقات حول جدوى إعلان النتيجة من حيث التوقيت وأثرها على سير التحقيقات، ما أدى إلى تأجيلها.

ويبدو أن التصريحات المتناقضة التي نقلتها جريدة غارديان البريطانية وإذاعة صوت أمريكا عن مسؤولين في الحكومة بشأن هدف الشاحنة المفخخة التي انفجرت في تقاطع كيلو 5 ساهمت بدورها في تأجيل إعلان النتيجة الأولية للتحقيقات.

وعلى الرغم من أن التأجيل قد يحول دون إفشاء أسرار قد تؤثر سلبا على سير التحقيقات ولكن في المقابل يساهم التأجيل في انخفاض درجة ثقة الشعب بقدرات السلطات الأمنية لتقديم منفذي العملية إلى العدالة.

ومهما تكن الأسباب، فإن تأجيل إعلان النتيجة الأولية يفتح الباب على مصراعيه لتصديق الشعب الشائعات المتعلقة بالجهة التي تقف وراء الانفجار والتي يعتقد أن بعض منها كيدية تهدف إلى الوقيعة بين الشعب والحكومة من جهة، والحكومة والجهات الأجنبية الداعمة لها من جهة أخرى.

 

 

عن قسم الاخبار

اترك رد