اخبار جديدة
الرئيسية / أخبار / الصومال: موقفنا بشأن الأزمة الخليجية ثابت ورافض للانحياز

الصومال: موقفنا بشأن الأزمة الخليجية ثابت ورافض للانحياز

مقديشو ( مركز مقديشو) أعادت الصومال تأكيدها على موقفها المحايد تجاه الأزمة بين قطر والدول الأربعة، المملكة العربية السعودية، والإمارات، ومصر، والبحرين.

جاء ذلك في بيان أصدرته الحكومة عقب اجتماع لمجلس الوزراء، اليوم الخميس في مقديشو.

 وقال البيان إنه نظرا للأوضاع الراهنة في البلاد، فإن مجلس الوزراء يؤيد  بقوة على القرار الذي اتخذته الصومال في شهر يونيو الماضي تجاه الخلاف بين بعض الدول الخليجية، موضحا رؤية المجلس بضرورة انهاء الخلاف بطرق سلمية تتسم بالأخوة والدبلوماسية.

وكشف البيان أن الحكومة الاتحادية نجحت في تعزيز التنسيق مع الحكومات الاقليمية ، حيث عقدت خلال الشهور الستة الماضية اجتماعين مهمين لتعزيز التنسيق بينهما في مجالات الأمن والسيادة الوطنية.

 وأكد البيان أن الحكومة الاتحادية هي الجهة الوحيدة المخولة باتخاذ القرارات المتعلقة بالشؤون الخارجية، والدفاع ، والهجرة والجنسية، والسياسات المالية كما هو موضح في البند 54 من الدستور الفدرالي المؤقت.

ودافع المجلس  عن قرار بلاده تجاه الأزمة الخليجية ووقوفها بالحياد ومطالبتها بالحل السمي، مؤكدا على أن هذا الموقف نابع من دورها التاريخي في الخلافات العربية والافريقية، والاسلامية.

وقال البيان إن الموقف  الصومال المحايد والرافض للانحياز يتوافق مع مبادئ سياساتها الخارجية عبر التاريخ، لاقتا النظر إلى موقف الصومال إبان أزمة اتفاقية كامب ديفيد في السبعينات من القرن الماضي ورفضها قطع العلاقات مع جمهورية مصر العربية.

 وشدد البيان أن التاريخ اثبت أن موقف الصومال بشأن اتفاقية كامب ديفيد كان صحيحا.

وفي الختام اشار مجلس الوزراء في بيانه إلى أن موقف الحكومة لاقى تأييدا واسعا من الشعب الصومالي والمجتمع الدولي.

تزامن بيان مجلس الوزراء مع اعلان رابع ولاية اقليمة صومالية قطع علاقاتها مع قطر ووقوفها إلى جانب المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة.

أعلنت ولاية جلمدغ وسط البلاد ، اليوم الخميس، تضامنها مع السعودية والإمارات في جهودهما لمحاربة الإرهاب وتمويله، منتقدا القرار الذي اتخذه الحكومة الاتحادية بعدم قطع العلاقات مع قطر.

عن التحرير

التحرير

اترك رد