اخبار جديدة
الرئيسية / أخبار / آخر المستجدات في الخلاف السياسي بولاية جلمدغ

آخر المستجدات في الخلاف السياسي بولاية جلمدغ

مقديشو(مركز مقديشو) تفيد الأنباء الواردة من مدينة عدادو عاصمة ولاية جلمدغ بأن الوفد المكون من غرفتي العليا و السفلى للبرلمان الفدرالي الذي وصل إلى المدينة قبل يومين فشل في تقريب وجهات النظر بين طرفي الأزمة السياسية في الولاية.

كما أصدر الوفد بيانا قال فيه أن رئيس الولاية أحمد دعالي حاف قبل بإنهاء الخلاف عبر الحوار، بينما رفض نائب الرئيس ورئيس برلمان الولاية الاقتراح الذي تقدم به الوفد للمصالحة، مصرين على قبول الرئيس أحمد حاف القرار الذي اتخذه بعض أعضاء برلمان الولاية مؤخرا بسحب الثقة منه.

واضاف البيان ان وفد البرلمان الفدرالي نجح في الوهلة الأولى في عقد جلسة مشتركة بين طرفي الخلاف لطي صفحة الخلافات ولكنه اصطدم برفض من نائب الرئيس ورئيس برلمان الولاية بمقترحاتهم.

وحذر البيان من أن تؤدي مليشيات عشائرية تتجمع في داخل مدينة عدادو إلى اندلاع اشتباكات مسلحة بين الطرفين، مناشدا زعماء العشائر، ورجال الدين، والتجار بالإضافة إلى التجمعات النسائية والشباب بالمشاركة في الحفاظ على الأمن والاستقرار.

كما حذر البيان الحكومة الفدرالية من أن تدخلها المستمر في شؤون الولاية قد يؤدي إلى انهيار النظام الإداري في الولاية، كما طالب الشعب الصومالي قاطبة والولايات الإقليمية بالمشاركة في تقريب وجهات النظر بين الطرفين، والوقوف على وجه كل محاولة لتقويض النظام الفيدرالي في البلاد.

والجذير بالذكر أن الوزارة الداخلية الاتحادية أصدرت بيانا دعت فيه أطراف الخلاف في ولاية جلمدغ بإنهاء الخلافات عبر الحوار، مبدية استعداد الحكومة الصومالية لدعم الجهود المبذولة في هذا المضمار.

عن قسم الاخبار

اترك رد