اخبار جديدة
الرئيسية / أخبار متنوعة / الأمم المتحدة تحذر من كارثة إنسانية في الصومال

الأمم المتحدة تحذر من كارثة إنسانية في الصومال

مقديشو ( مركز مقديشو ) نبهت الوكالة الدولية للهجرة التابعة للأمم المتحدة، إلى أن الجفاف والمجاعة في الصومال، قد دفع ما لا يقل عن 800 ألف صومالي إلى النزوح عن مناطقهم بحثا عن الطعام.

وأشارت الوكالة في تقرير لها، إلى أن هذا العدد الهائل من الصوماليين الجائعين قد لحق بنحو مليون ومائة ألف صومالي، نزحوا عن ديارهم وتقطعت بهم السبل فرارا من أنشطة الإرهاب على الأراضي الصومالية، محذرة من احتمالات كبيرة لتفاقم الوضع الإنساني في الصومال بنهاية العام الجاري مع قدوم إعصار النينو، كما يتوقع خبراء الأرصاد.

وتشير التقارير الميدانية الصادرة عن الأمم المتحدة الى أن أزمة “نازحي الجفاف والجوع” فاقمت من مشكلة الهجرة الداخلية والنزوح على الأرض الصومالية، وأعجزت جهود الأمم المتحدة ومعسكرات إغاثتها عن تقديم يد العون الفعال لهم، كما أدى افتقار الصوماليين إلى مياه الشرب الآمنة إلى تفشى الكوليرا وإصابة 71 ألف صومالي بها خلال العام 2017 فقد أكثر من ألف منهم حياتهم، بسبب ضعف إمكانات الإغاثة.

وبشكل عام تقدر الأمم المتحدة وجود 6.7 مليون صومالي إما في مستنقع ازمة غذاء حادة أو على حافة ذلك، مما قد يخلق وضعا مأسويا يشبه أزمة الجفاف الذي ضرب الصومال في العام 2011 وأسفر عن مصرع 200 الف صومالي.

المصدر- أ ش أ

عن التحرير

التحرير

اترك رد