اخبار جديدة
الرئيسية / أخبار / بالصور… عقد الاجتماع الثاني العالي المستوى للتحضير لمؤتمر المانحين لدعم قطاع التعليم في الصومال

بالصور… عقد الاجتماع الثاني العالي المستوى للتحضير لمؤتمر المانحين لدعم قطاع التعليم في الصومال

تم عقد الاجتماع الثاني العالي المستوى للتحضير لمؤتمر المانحين لدعم قطاع التعليم في الصومال وذلك في يوم الخميس الموافق 27 أكتوبر 2016 في الجمهورية التونسية، بمشاركة الأطراف الرئيسة في هذه المبادرة. وقد حضر عن جانب جمهورية الصومال الفيدرالية : معالي د. عبد القادر عبدي حاشي – وزير التربية والثقافة والتعليم العالي، وسعادة أ. عصام حسين الجامع – المندوب الدائم لجمهورية الصومال الفيدرالية لدى أسيسكو وألكسو ومقرر اللجنة التنظيمية لمؤتمر المانحين ورئيس الفريق الفني. وقد حضر عن جانب دولة الكويت: معالي د. بدر حمد العيسى – وزير التربية والتعليم، وسعادة د. هيثم الأثري – وكيل وزارة التربية وعضو اللجنة التحضيرية الكويتية لمؤتمر المانحين، و د. حسين الأنصاري – مدير جامعة الكويت، و أ. أنور العوضي – مدير مكتب وزير التربية والتعليم. وقد حضر عن جانب المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (ألكسو): معالي د. عبد الله حمد محارب – المدير العام، وسعادة د. محمد عبدالباري القدسي – المدير العام المساعد وعضو اللجنة التنظيمية الإقليمية لمؤتمر المانحين، وسعادة أ. د. غانم حمد النجار – مستشار المدير العام لشئون الصومال، ورئيس اللجنة التنظيمية الإقليمية لمؤتمر المانحين وعضو اللجنة الكويتية التحضيرية لمؤتمر المانحين، و أ. عبد الحق حايف – مدير مكتب المدير العام، و د. محمد عبد الخالق مدبولي – مدير إدارة التربية،  و أ. فاتن القفصي – سكرتارية الفريق الفني لمؤتمر المانحين، و أ. إنصاف خير الدين –قسم الإعلام. وقد حضر عن جانب المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو): معالي د. عبد العزيز بن عثمان التويجري المدير العام، وسعادة أ. محمد الغماري– مدير أمانة المجلس التنفيذي والمؤتمر العام والمؤتمرات التخصصية.

وقد أستهل أ. عصام حسين الجامع (مقرر اللجنة التنظيمية الإقليمية لمؤتمر المانحين ورئيس الفريق الفني) بكلمة افتتاحية تطرق فيها إلى الأطر الرئيسة للمهام التنفيذية المعتمدة لعقد مؤتمر المانحين لدعم قطاع التعليم في الصومال، وما تم انجازه من قائمة المهام التنفيذية.

 التعليم

 التعليم ١

 ومن ثم أكد د. غانم النجار (رئيس اللجنة التنظيمية الإقليمية لمؤتمر المانحين وعضو اللجنة التحضيرية الكويتية لمؤتمر المانحين لدعم قطاع التعليم في الصومال) في كلمته، بأن مبادرة مؤتمر المانحين لدعم قطاع التعليم في الصومال هي مبادرة رباعية الأركان تتمثل بأربع شركاء رئيسيين هم: جمهورية الصومال الفيدرالية، ودولة الكويت ، والمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (ألكسو)، والمنظمة الاسلامية للتربية والعلوم والثقافة (ايسيسكو). كما أشار إلى الخطوات الرئيسة المطلوبة في هذه المرحلة وفي مقدمتها: قيام وزارة التربية والثقافة والتعليم العالي في جمهورية الصومال الفيدرالية بتسليم النسخة النهائية لوثيقة المشروعات والبرامج التنموية إلى اللجنة التحضيرية الإقليمية لمؤتمر المانحين، ليتسنى إجراء مراجعة فنية  لوثيقة المشروعات والبرامج التنموية من قبل فريق خبراء متخصص منبثق من اللجنة التنظيمية الإقليمية لمؤتمر المانحين، فضلاً عن القيام بزيارات وعقد اجتماعات تنسيقية مع الشركاء المحليين والإقليميين والدوليين لتحقيق هدف تنظيم حدث المؤتمر وهدف حشد الدعم المالي والفني المطلوبين بالتنسيق مع الألكسو والايسيسكو والمؤسسات المالية ذات الصلة.

 التعليم ٣

ومن ناحيته، اشار معالي د. عبدالله حمد محارب (المدير العام للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم) للدور المميز الذي قامت به الألكسو (الإدارة العامة والمجلس التنفيذي والمؤتمر العام) في تبني ودعم فكرة مشروع مؤتمر المانحين التي أقترحها وتقدم بها عضو المجلس التنفيذي لألكسو عن جمهورية الصومال الفيدرالية أ. عصام حسين الجامع ، وتقديم كافة أنواع التسهيلات لتسيير الأعمال التحضيرية وفي مقدمتها تخصيص ميزانية وتشكيل فريق فني متخصص والاستعانة بخبرات دولية في الشأن الصومالي، وذلك كله إيماناً من الألكسو بأهمية القيام بمبادرات جريئة تساهم بقدر كبير في تلبية الاحتياجات المطردة للمواطن العربي في قطاعات التربية والثقافة والعلوم. مثلما أشار معالي د. عبدالعزيز بن عثمان التويجري (المدير العام للمنظمة الاسلامية للتربية والعلوم والثقافة) إلى أن الايسيسكو ملتزمة مع شركائها الآخرين في تنظيم ودعم هذه المبادرة النوعية ومستعدة لتقديم كافة أنواع الدعم المطلوب لبلوغ الأهداف المرجوة. كما أوضح إلى ضرورة إسراع وزارة التربية والثقافة والتعليم العالي في جمهورية الصومال الفيدرالية بتقديم الوثيقة الرئيسة التي تتضمن الاحتياجات والبرامج والمشروعات التنموية الصومالية المراد دعمها وتمويلها من قبل مؤتمر المانحين لدعم قطاع التعليم في الصومال. وفي السياق ذاته، قد أشار معالي د. بدر حمد العيسى (وزير التربية والتعليم في دولة الكويت) إلى إعلان صاحب السمو أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح في مؤتمر القمة العربية في نواكشوط، إلى أن دولة الكويت ملتزمة بعقد مؤتمر المانحين لدعم قطاع التعليم في الصومال. كما قام بحث كافة الأطراف الرئيسة بضرورة استيفاء كافة المتطلبات والمهام التنفيذية المعتمدة بهدف تنظيم وعقد المؤتمر بصورة جيدة وبلوغ الأهداف المرجوة.

 التعليم ٤

  وفي الختام ، أشار معالي د. عبدالقادر عبدي حاشي (وزير التربية والثقافة والتعليم العالي في جمهورية الصومال الفيدرالية) إلى أن وزارة التربية والثقافة والتعليم العالي قامت بإعداد وثيقة المشروعات والبرامج التنموية في قطاعات التعليم والثقافة والتراث والعلوم بالتنسيق والتعاون مع كافة الشركاء المحليين الحكوميين وغير الحكوميين في العاصمة مقديشو والولايات الفيدرالية الصومالية وأن الوزارة حاليا بصدد الانتهاء من هذه الوثيقة المتضمنة للاحتياجات والمشروعات والبرامج التنموية المراد دعمها من خلال مؤتمر المانحين ليتم بعده تسليم هذه الوثيقة إلى اللجنة التنظيمية الإقليمية لمؤتمر المانحين لدعم قطاع التعليم خلال شهر نوفمبر 2016.

التعليم ٦ التعليم ٥

والجدير بالذكر ، أن الاجتماع التنسيقي الأول العالي المستوى قد عقد في باريس في يوم السبت الموافق 7 نوفمبر 2016 وذلك بحضور كافة الشركاء الأربعة الرئيسيين المعنيين بتنظيم وعقد مؤتمر المانحين والعمل على دعم المشروعات والبرامج التنموية الصومالية في قطاعات التربية والثقافة والتراث والعلوم.

التعليم ٧ التعليم ٨

مقتطفات مصورة من الاجتماع

unnamed unnamed (6)

 unnamed (4)

unnamed (7)

عن التحرير

التحرير

اترك رد