اخبار جديدة
الرئيسية / أخبار / تفاصيل الخسائر الناجمة عن هجوم قاعدة “لانتابورو”

تفاصيل الخسائر الناجمة عن هجوم قاعدة “لانتابورو”

شنّ مسلّحو حركة الشباب في منتصف الليلة الماضية وتحديداً في الساعة الواحدة والنصف صباحاً هجوما مباغتا على القاعدة العسكريّة في منطقة لانتابورو الواقعة في محافظة شبيلي السفلى.

بدأ الهجوم بانفجار سيارة مفخخة كان يقودها انتحاريّ, تبعه هجوم مباشر بالأعيرة النارية والقذائف والمتفجرات من عدة جهات استمر لساعات.

وتباينت الأنباء حول حجم الخسائر الناجمة عن الهجوم, حيث ذكرت حركة الشباب من جانبها أنها تمكّنت من اقتحام القاعدة والسيطرة عليها وقتل ما يقارب ثلاثين جنديا.

في حين أكّد محافظ محافظة شبيلي السفلى إبراهيم آدم نجح لإذاعة صوت أميركا – القسم الصومالي- أنّ المسلحين تمكّنوا من التسلل إلى داخل القاعدة بعد هجوم عنيف عقب انفجار سيارة مفخخة لانتحاري على مدخل القاعدة.

وأوضح المحافظ أنه حسب علمهم أسفر الهجوم  عن سقوط خمسة من الجنود كانوا في القاعدة وقت دخول المسلحين, والاستيلاء على عربات كانت تابعة للجيش المتمر كز في القاعدة.

في حين أفادت مصادر مطلعة لموقع مركز مقديشو سقوط أكثر من عشرة جندي بينهم العقيد عغي،واستيلاء مسلحي الشباب  على ثمانية سيارات كانت في القاعدة من بينها ناقلتان للجنود, وثلاث عربات قتالية من طراز لاندكروزر المسمى محليا بـ عبدي بلي, وثلاث سيارات خصوصية كانت تابعة لقيادات في القاعدة, إلى جانب عدد آخر من السيارات تم إحراقها من قبل المسلحين منها عربة من نوع عبدي بلي تمكن المسلحون من إحراقها وهي في طريقها للهروب من القاعدة.

يعدّ هذا ثاني هجوم من نوعه تتعرض له قاعدة لانتابورو خلال هذا العام, حيث تعرضت القاعدة لهجوم مماثل من قبل مقاتلي الشباب في شهر مارس من هذا العام

ويأتي هذا الهجوم في وقت أعلنت فيه الحكومة الصومالية عزمها على شنّ هجمات لدحر مقاتلي الشباب في مناطق مختلفة من البلاد مع اقتراب موعد الانتخابات المقبلة.

عن التحرير

التحرير

اترك رد