أخبار

جامعة بيدم في بوصاصوا تنضم إلى جامعة شرق إفريقيا

شهدت قاعة الدكتور عبد القادر محمد عبد الله في جامعة شرق إفريقيا في بوصاصو مناسبة أعلنت فيها جامعتا بيدم (Pidam) وشرق إفريقيا الاتحاد والاندماج، والعمل معا تحت مسمى جامعة شرق إفريقيا، في خطوة شجاعة قام بها الطرفان من أجل تفعيل الأداء الجامعي وتحسين الجودة التعليمية.

في بداية المناسبة تحدث مدير جامعة شرق إفريقيا الدكتور آدم شيخدون علي عن أهمية الوحدة بالنسبة للمراكز التعليمية للعمل على تطوير الجهود وتقوية الجودة العلمية، فيما عبر عن سروره البالغ بتلك المناسبة وترحيبه بالطلاب الجدد القادمين من جامعة بيدم.

من جهته عبّر مدير جامعة بيدم السيد محمد مؤمن يوسف عن ثقته الكبيرة بأداء جامعة شرق إفريقيا ودورها الريادي في المجتمع، وعن إيمانه بالأهمية التي تمثلها هذه الوحدة بالنسبة للجامعتين وللمجتمع، منوها بالتطورات الأكاديمية التي حققوها خلال مسيرتهم الجامعية، داعيا إلى العمل على تكثيف الجهد.

هذا وقد ألقى عمدة بوصاصو المهندس ياسين مري كلمته التي شجع فيها الطرفين على المضي قدما في التعاون، وتحقيق الريادة في المجال الأكاديمي بتقديم الأفضل، مؤكدا على ارتباط البلدية القوي مع الجامعاتبشكل خاص، والتعليم بشكل عام.

في نهاية المناسبة تم تسلّم الوثائق والمستندات التي تتعلق بالممتلكات والأراضيما بين الجامعتينبحضور كل من رئيس مجلس الأمناء، ورئيس مجلس المؤسسين، ورئيس جامعة شرق إفريقيا، ورئيس جامعة بيدم، وعمدة بوصاصو.

يذكر أن جامعة شرق إفريقيا قامت بخطوة مماثلة قبل عدة أعوام مع جامعة شرق الصومال الواقعة في مدينة قرطو عاصمة محافظة كركار، بحيث تم الاتفاق على توحيد المنهج والإدارة والعمل تحت مسمى (جامعة شرق إفريقيا)،في عملية وصفت بالإيجابية لانعكاساتها الإيجابية الملموسة على المسار التعليمي في ولاية بونتلاند.

image-b05834856fdc0b62cbf2dc8d4dfcb443b405e999eb842b23a79fcfd28b74faf4-V-1024x765 image-104108b18443f86b6511a47106e997fb9f1982cf8e52349eb72bb444a878f2c5-V-1024x765 23 19

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى