أخبار

سجن مدرس كيني جند تلاميذا بحركة الشباب

نيروبي (مركز مقديشو)- قضت محكمة في كينيا، الخميس، بسجن مدرس كيني بمدرسة ابتدائية 20 عاما لقيامه بتجنيد تلاميذ للانضمام لحركة الشباب المتشددة في الصومال.

واعتبرت القاضية أن المدرس صمويل وانجالا وابويلي واسمه المستعار سليم محمد وابويلي، قد استغل الفقر في مقاطعة كيليفي الساحلية -حيث يذهب التلاميذ للمدرسة حفاة بملابس رثة- لإغوائهم مستخدما مغريات كالطعام.

وتعرضت كينيا لسلسلة من الهجمات الدامية نفذتها حركة الشباب خلال السنوات الماضية وتسببت في إرهاب السائحين وألحق ضررا بنمو اقتصاد البلاد.

ويقول مسؤولون إن عشرات الشبان عبروا الحدود إلى الصومال في السنوات الثلاث الماضية للتدريب على يد المتشددين بعد تجنيدهم وتحولهم للتشدد داخل كينيا.

واعتقل وابويلي في يونيو الماضي ووجهت إليه ثلاث تهم بينها الانتماء لحركة الشباب. وأدانته المحكمة بدفع التلاميذ للتطرف خلال دروس مخالفة للقانون، وفقا لما ذكرت “رويترز”.

وقالت القاضية ديانا موتشاتشي “لقد استولى المتهم على العقول الغضة للتلاميذ ليغرس فيها معتقداته الفكرية”.

وتتهم حركة الشباب بشن هجمات في كينيا بينها هجوم في أبريل الماضي على جامعة غاريسا في شرق البلاد أدى إلى مقتل 148طالبا.

المصدر: سكاي نيوز عربية

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات