أخبار

جهود لتهدئة التوترات السياسية في بكول

حدر (مركز مقديشو)- بدأ نواب في البرلمان جهودا لتهدئة التوترات السياسية الناجمة من تشكيل إدارة “بكول العليا” التي تضم ثلاث مدن وهي “عيل بردي” و”عاتو” و”ييد”.

ووصل هؤلاء النواب إلى مدينة حدر حاضرة محافظة بكول لإجراء مباحثات مع سكان المحافظة في محاولة لتسوية التوترات السياسية الجديدة.

وذكر النائب أدم محمد نور سرنسور أن أعضاء في البرلمان وصلوا سابقا إلى مدينة “عيل بردي” يقفون وراء التوترات السياسية في محافظة بكول.

كما اتهم النائب المنظمة الحكومية للتنمية في شرق أفريقيا (إيغاد) بعدم الحيادية فيما يجري في مدينة عيل بردي، مشيرا إلى أن بعض دول إيغاد متورطون في الأزمة القائمة في مدينة عيل بردي إلأن لم يذكر أسماء هذه الدول.

وكان سياسيون معارضون لإدارة جنوب غرب الصومال بينهم نواب في البرلمان أعلنوا سابقا عن تشكيل إدارة “بكول العليا” والتي وصفوها بأنها منفصلة عن إدارة جنوب غرب الصومال.

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات