أخبار

إختتام ملتقي الإرشاد الدعوي والتثقيفي لطلاب المدراس الثانوية في مدينة بوصاصو

بوصاصو (مركز مقديشو)- نظمت مؤسّسة المنهاج للدّعوة والتنمية – فرع بري بالتّعاون مع جامعة شرق إفريقيا الحفل الختامي لفعاليات ملتقي الإرشاد الدعوي والتثقيفي لطلاب المدارس الثانوية في مدينة بوصاصو في قاعة الدكتور عبد القادر محمد عبدالله بجامعة شرق إفريقيا.

وقد حضر الحفل الختامي مسؤولون من إدارة بونت لاند الصومالية علي رأسهم معالي وزير التربية والتعليم العالي في بونت لاند الدكتور أبشر يوسف عيسي، ونائب وزير التربية والتعليم العالي في بونت لاند الدكتور محمد علي فارح، والنائب في البرلمان الصومالي البروفيسور عبدالرزاق عثمان حسن (جورلي)، ومدير جامعة شرق إفريقيا السيد آدم شيخ دون علي، ونائب مدير جامعة شرق إفريقيا الأستاذ محمد محمود عيسى، ورئيس غرفة التجارة والصناعة السيد محمد عيديد.

في بداية الحفل رحّب رئيس مؤسسة المنهاج للدّعوة والتنمية الأستاذ محمد عبدالله عبدلي بالضيوف وشكرهم علي مشاركتهم في الحفل الختامي للملتقي الدعوي والتثقيفي وأثني جامعة شرق إفريقيا علي دورها الرائد في إنجاح هذا الملتقي الطلابي.

من جانبه عبّر مدير جامعة شرق إفريقيا عن شكره البالغ لجميع المسؤولين الذين شاركوا في هذا الحفل، مؤكدا أن مشاركتهم تدل علي اهتمامهم للتعليم والقضايا الطلابية.

وكذلك شكر نائب وزير التربية والتعليم العالي الدكتور محمد علي فارح مؤسّسة المنهاج للدعوة والتنمية وجامعة شرق إفريقيا علي هذا الحدث، ووصف القائمين بأعمال مؤسسة المنهاج بأنهم مخلصون ومثابرون في العمل الدعوي والتطوعي.

من جهته عبر وزير التربية والتعليم العالي الدكتور أبشر يوسف عيسي عن بهجته لمشاركته في هذا المهرجان الطلابي، وشكر مؤسسة المنهاج وجامعة شرق إفريقيا الذين نظموا هذا الملتقي.

وكذلك ألقي النائب في البرلمان الصومالي البروفيسور عبدالرزاق عثمان حسن (جورلي) كلمة حماسية قائلا لست نائبا في البرلمان الصومالي عندما أكون في حرم الجامعة وبين حضرة الطلاب فأنا بروفيسور وأعتز أني كنت يوما من الأيام أستاذا جامعيا، وأضاف أن هذا الملتقي يذكّرني أيام الدولة والعزّة.

وقد سادت أجواء من الفرحة والبهجة في أوساط الطلبة الذين شاركو في هذا الملتقي، وتم توزيع الجوائز للمجموعات الفائزة في مسابقات الملتقي علي يد المسؤولين الحكوميين.

والجدير بالذكر أن عدد الطلاب المشاركين في ملتقي الإرشاد الدعوي 400 طالبا وطالبة وينتمون إلى 16 مدرسة في مدينة بوصاصو، ويعدّ أول ملتقي من نوعه في مدينة بوصاصو.

عيسي محمد علي

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات