أخبار

سلطات الأمن تبحث عن رفيق جونيس في براوة وضواحيها

مقديشو (مركز مقديشو)- تبحث سلطات الأمن عن رفيق الأمريكي عبد المالك جونيس الذي يعتقد أنه يختبئ في مدينة براوة وضواحيها في محافظة شبيلى السفلى. وكان الأمريكي عبد المالك جونيس استسلم لقوات الحكومة الأسبوع الماضي بعد انشقاقه من حركة الشباب.

وتذكر الأنباء أن سلطات الأمن ألقت القبض على عدد كثير من المواطنين في عمليات نفذتها في مدينة براوة وضواحيها في محافظة شبيلى السفلى بحثا عن شخص كان يرافق جونيس وانشق معه من حركة الشباب.

وأكد المتحدث باسم إدارة محافظة شبيلى السفلى محمد حسن شينو أن أفراد جهاز الأمن والمخابرات ينفذون عمليات في مدينة براوة وضواحيها للقبض على رفيق “جونيس”.

وكان جونيس استسلم لقوات الحكومة الأسبوع الماضي بعد انشقاقه من حركة الشباب خوفا على حياته إثر مقتل عدد من زملائه الأجانب الذين انضموا لتنظيم داعش على يد عناصر من حركة الشباب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى