أخبار

المؤتمر التشاوي حول الهيكل المقترح للمناهج الوطنية يختتم أعماله في مقديشو

مقديشو (مركز مقديشو)- اختتم في العاصمة مقديشو يوم الإثنين الماضي مؤتمرا تشاوريا نظَّمته وزارة التربية والثقافة والتعليم العالي في قاعة المؤتمرات في فندق ستي بلازا شمال العاصمة، الذي افتتحه نائب رئيس الوزراء السيد محمد عمر عرتي غالب، الذي أوضح أهمية هذا المنهج الوطني، وضرورة أن ينتج هذا المنهج المقترح جيلا وطنيا يخشى الله ويعمل لوطنه ويريد نفع مجتمعه.

وشارك في المؤتمر الذي استمر لمدة يومين (يومي الأحد والإثنين) 160 شخصا من مختلف شرائح المجتمع، ومن أبرزهم العلماء والمثقفون وموظَّفون وخبراء من وزارة التربية والتعليم وممثلون عن الولايات الفيدرالية وممثلون عن التعليم النظامي الأهلي والقطاع النسوي، وتم التطرق إلى الهيكل المقترح للمنهج الوطني الذي أعدَّه خبراء من وزارة التربية والثقافة والتعليم العالي.

وشاركت وزيرة التربية والثقافة والتعليم العالي خضرة بشير علي في فعاليات المؤتمر حيث قدمت ورقة عن سياسة اللغات في المناهج.

وقدم الشيخ بشير صلاد أحمد – رئيس هيئة العلماء في الصومال – ورقة حول موافقة الهيكل المقترح للشريعة الإسلامية، كما قدم د.عبد الله شيخ رشيد مكي – نائب رئيس الجامعة الوطنية – مكونات الهيكل المقترح للمناهج الوطنية، كما قدم – مدير قسم المناهج في وزارة التربية – ورقة في الأمور الاجتماعية وقِيم التعليم.

وناقش المؤتمرون حول الهيكل المقترح للمناهج الوطنية الذي يتكون من 34 صفحة، والنتائج المرجوَّة منها، وسياسة اللغات المستخدمة في المناهج، والنتائج المتوقعة من مختلف مراحل التعليم وغيرها من المواضيع.

يذكر أن وزارة التربية والثقافة والتعليم العالي أصدرت في العام الماضي مقترحا حول هيكل المنهج الوطني لطرحه على فئات متعددة من المجتمع الصومالي.

IMG_3036121IMG_3038IMG_3033

 

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات