أخبار

الجامعة الإسلامية تناقش أولى رسائل الماجستير

مقديشو (مركز مقديشو)- عقدت الجامعة الإسلامية أول جسلة مناقشة علمية في الأول من شهر نوفمبر/تشرين الثاني الموافق 19من شهر محرم 1437هـ في قاعة شيخ مدر في مدرسة الإمام الشافعي في حي هُدن، نوقش خلالها رسالة الماجستير المقدمة من الطالب عبد الفتاح محمود عبد الصمد الطالب في كلية الدراسات العليا في قسم الفقه، وتمحورت الرسالة حول “اشتراط الحرز في السرقة”، وكانت لجنة المناقشة مكونة من ثلاثة أعضاء وهم:

1- الدكتور حسن عثمان أحمد”حسن مهدي”المشرف علي الرسالة

2- الدكتور محمد ديري صبري ممتحنا خارجيا

3- والدكتور ابراهيم شيخ عبدى مناقشا داخليا. وانتهت الجلسة بمنح الطالب درجة الماجستير في الفقه بامتياز

وحضر المناقشة عدد من إدارة الجامعة واساتذتها وطلابها، اضافة الي ضيوف آخرين، وخاطب ممثل الجامعة عميد شؤون الطلاب الأستاذ أحمد عوالى تربيع في افتتاح الحفل، حيث رحب بالضيوف، كما ألقى عميد الدراسات العليا الأستاذ الدكتور /عمر عبدالله علي كلمة في الحفل ركز خلالها علي أهمية برنامج الدراسات العليا الذي تقدمه الجامعة الإسلامية، ووصفها بالخطوة الإيجابية، واضاف قائلا” ان هذه الرسالة تكون هي الأولي من نوعها تناقش علي مستوي البلاد منذ انهيار الحكومة المركزية في البلاد عام1991م” واشار الي وجود بعض برنامج الدراسات العليا تقدمها بعض الجامعات في البلاد الا أنها كانت بالتعاون مع جامعات اخري في الخارج، وانتهي بعضها بالفشل علي حد تعبيره.

يذكر ان الجامعة الإسلامية من الجامعات النشطة في البلاد وخرّجت منذ تأسيسها 10 دفعات، وتوفر برنامج دراسات عليا في عدة تخصصات في الشريعة الإسلامية، كالفقه واصوله والحديث الشريف وعلومه والتفسير، واللغة العربية وغيرها من التخصصات، كما وقعت الجامعة قريبا اتفاقية التعاون مع جامعة القرآن الكريم والعلوم الإسلامية في السودان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى