أخبار

إعصار تشابالا يضرب سواحل شرق الصومال

بوصاصو (مركز مقديشو) تفيد الأنباء الواردة من المدن الساحلية في سواحل شمال شرق الصومال بوصول إعصار تشابالا المصحوب بالفيضانات بعد أن عبرت سواحل اليمن وعمان وسقطرى ومناطق أخرى من بحر العرب والمحيط الهندي.

وحسب نائب وزير الداخلية في إدارة بونتلاند السيد عبد الله حاشي فإن الإعصار المصحوب برياح شديدة أدى خسائر في المدن الساحلية على طول المحيط الهندي في ولاية بونتلاند بشمال شرق الصومال أمس الإثنين، وتشمل تلك الخسائر تدمير قوارب الصيد والإضرار بالمزارع وهدم الآبار حسبما صرح الوزير في تصريح أدلى به لإذاعة بي.بي.سي / القسم الصومالي. وناشد الوزير دعم المجتمع الدولي والحكومة الصومالية والشعب المحلي.

وأكد سكان محليون في مدن بريدة، وجومباح، وتوحين أن أمطارا غزيرة مصحوبة برياح قوية ورعد شديد أثرت على الصيادين المحليين عندما ضربت الأعاصير المنطقة قادمة من الساحل اليمني، واضطر المئات من الصيادين وسكان الشواطئ من الفرار إلى الجبال هربا من الرياح والأمطار والأمواج الهائجة، التي دمرت قوارب الصيد وألحقت أضرار كبيرة بالمنازل القريبة من الشواطئ في مدن علولة وبارجال.

وتفيد الأخبار بأن السكان المحليين دخل في حالة تأهب قصوى لاحتمال استمرار المد والفيضانات. وحتى الآن لم يتم الكشف عن وقوع إصابات ، ولكن يخشى أن تترك الأعاصير آثارا سيئة على حياة المجتمع الساحلي والصيادين المحليين الذين يعتمدون على الموارد البحرية في معيشتهم.

وفي وقت سابق دعا مسئولو ولاية بونتلاند إلى الابتعاد عن المناطق الساحلية كما دعت الصيادين إلى عدم الخروج إلى البحر ووضع قواربهم بعيدا تجنباً للأضرارمع اقتراب إعصار تشابالا من المنطقة، والذي كانت المنظمة العالمية للأرصاد الجوية التابعة للأمم المتحدة حذرت منه الأسبوع الماضي، ووصلت سرعة الرياح حول مركزه إلى حدود 200 كم/ ساعة، مترافقا مع الأمطار الرعدية الشديدة والأمواج العاتية.

وإعصار تشابالا أقوى إعصار استوائي في المحيط الهندي، وهو أقوى أعصار في بحر العرب يصل لليابسه.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى