أخبار

10 لاعبين من منتخب إريتريا يطلبون حق اللجوء في بوتسوانا

كشف نائب رئيس اتحاد كرة القدم في بوتسوانا، باسادي أكونواتيس، عن هروب لاعبين من المنتخب الوطني الإريتري المكون من 24 لاعبا.

وفي تصريحات تداولتها وسائل الإعلام الصادرة اليوم الجمعة، أكدت أكنواتيس صحة الخبر، مشيرة إلى أن 10 لاعبين، سلموا أنفسهم لمركز الشرطة في مدينة (فرانسيس تاون).

من جهتها، كشفت منظمة حقوقية إريترية مسجلة بجنوب أفريقيا بأنها قامت بتوكيل مكتب المحاماة بيفورد وشركاه ليتولى الدفاع عن اللاعبين الـ10.

وطلب مكتب المحاماة في مذكرة تقدم بها الى السلطات البوتسوانية ضرورة عدم ترحيل اللاعبين إلى بلدهم إريتريا.

الجدير بالذكر أن مسلسل هروب المنتخب الإريتري هذا الفصل يعد الخامس الذي يرفض فيه لاعبون من المنتخب الإريتري العودة إلى بلادهم بعد مشاركتهم في بطولات خارجية.

وسبق أن طلب حق اللجوء السياسي 8 لاعبين من المنتخب الإريتري الأولمبي في أدنبرا- أسكتلندا عام 2008، و12 لاعبا من المنتخب المشارك في تصفيات سيكافا في كينيا عام 2009. وطلب المنتخب الأريتري بكامله في كينيا حق اللجو السياسي عام 2011.

وفي 2012 طلب المنتخب الأريتري حق اللجوء بعد مشاركته في بطولة سيكافا في تنزانيا وأوغندا، وفي 2013 هرب ستة لاعبين بعد مشاركتهم في مباراة بأنغولا.

المصدر: صحيفة عربي21

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات