أخبار

مجلس الأحزاب الصومالية يدين اعتقال صحفيين إثنين من قناة يونفيرسال

مقديشو (مركز مقديشو)- أدان مجلس الأحزاب الصومالية اعتقال صحفيين اثنين من قناة يونفيرسال في مقديشو ليلة السبت الماضي، وذلك في بيان صحفي صدر منه وحصل عليه موقع مركز مقديشو.

وجاء في البيان إن مجلس الأحزاب الصومالية يدين بشدة اعتقال كل من مدير مكتب قناة يونفيرسال في شرق أفريقيا عبد الله حرسي كلميه والصحفي عول طاهر صلاة مقدم أحد البرامج الحوارية للقناة.

وقال مجلس الأحزاب في البيان إن اعتقال هذين الصحفيين يعتبر انتهاكا للقوانين ودستور البلاد، ويشكل عقبة على مسيرة الديمقراطية وحرية التعبير. كما دعا مجلس الأحزاب إلى الإفراج فورا عن الصحفيين من قناة يونفيرسال اللذين اعتقلتهما السلطات.

وندد المجلس أيضا في صدد البيان بحادث مقتل طفل في لـ 14 من عمره على يد قوات الاتحاد الأفريقي مؤخرا في مقديشو، كما ندد بحوادث القتل التي تورطت فيها قوات الاتحاد الأفريقي سابقا في كل من مدينتي مركة في محافظة شبيلى السفلى وهلغن في محافظة هيران.

كما رحب المجلس بالتحقيق الذي فتحته وزارة الداخلية في شأن قتل الطفل على يد جندي من قوات الاتحاد الأفريقي، كما أشاد المجلس بوقوف “حزب دلجر” أحد الأحزاب الأعضاء في المجلس إلى جانب اسرة الطفل القتيل.

وأخير طالب مجلس الأحزاب الصومالية الحكومة برفع الضغوط على عربات “توك توك” وكذلك فتح الطرق والشوارع المغلقة في العاصمة مقديشو.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى