أخبار

داعش يدعو حركة الشباب إلى مبايعة زعيمه أبي بكر البغدادي

مقديشو (مركز مقديشو)- نشرت مكاتب الإعلام المختلفة التابعة لتنظيم داعش، سلسة من الفيديوهات على مدى اليومين الماضيين، جميعها موجه إلى “حركة الشباب في الصومال”.

وصدرت الفيديوهات عن مكاتب التنظيم في كل من سيناء والرقة والفرات وحضرموت وحمص ونينوى، حملت عناوين مثل “الحق بالقافلة”، و”اسمع منا أيها المجاهد الصومالي”، و”أيها المجاهد في الصومال عليك بالجماعة”.

وعرض المكتب الإعلامي في ولاية سيناء إصدارا بعنوان “من سيناء إلى الصومال” تحدث فيه أحد عناصر التنظيم قائلا إن “الدولة الإسلامية ترى مجاهدي الصومال من الباحثين عن الحق”. كما بث المكتب الإعلامي في ولاية حمص التابع لتنظيم الدولة إصدارا مرئيا بعنوان “رسالة للمجاهدين في أرض الصومال”، دعا خلاله المدعو أسامة الجزراوي، وهو سعودي، حركة الشباب لبيعة البغدادي.

ودعا إلى الأمر نفسه أحد عناصر تنظيم الدولة الإندونيسيين في تسجيل حمل عنوان “اسمع منا أيها المجاهد في الصومال”، بثه المكتب الإعلامي في ولاية نينوى في إصدار مشابه لسابقيه. الجدير بالإشارة إلى أن العديد من مؤيدي تنظيم الدولة لا يزالون يعدّون حركة الشباب حلفاء لهم، وفق ما تظهره تغريداتهم على تويتر، ويروّجون إصداراتهم، في إشـارة منهم إلـى احتمال بيعتهم للبغدادي.

يأتي ذلك متزامنا مع إعلان حركة الشباب، عن اعتقالها خمسة من المقاتلين الأجانب في صفوفها، وذلك في مدينة جمامة بمحافظة جوبا السفلى في جنوب الصومال لمبايعتهم لتنظيم الدولة ودعوتهم إلى الانضمام إليه.

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات