أخبار

حكومة أوغندا تستخدم برامج متطورة للتجسس على المعارضين والتخلص منهم

كمبالا (مركزمقديشو)- أشار تقرير صادر من منظمة حماية الحقوق المتعلقة بالخصوصية watchdog إلى أن حكومة أوغندا استخدمت تكنولوجيا متطورة ضد معارضيها من الصحفيين والناشطين والسياسيين للتجسس عليهم ومراقبتهم.

وأضاف التقرير الذي اعتمد على وثائق حكومية سرية أن الرئيس الأوغندي يوري موسيفني قاد بنفسه حملة التجسس على المعارضين من أجل سحقهم والقضاء عليهم بعد الانتخابات الرئاسية التي أجريت عام 2011.

واعتمدت حكومة أوغندا على برنامج التجسس الشهير FinFisher ويستطيع البرنامج مراقبة أجهزة الكمبيوتر و”الهواتف الذكية” وغيرها من الأجهزة الأخرى ومعرفة ما بداخلها وتسجيل كل ما يقوم به المستخدم حتى نقرات لوحة المفاتيح يتم حفظها.

وبعد استخدام البرنامج شن الرئيس الأوغندي حملة تشهير بمعارضيه وتم القبض على أكثر من 600 شخص بتهمة زعزعة استقرار البلاد بالإضافة لقضايا فساد مزعومة لأعضاء من البرلمان.

المصدر: أرقام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى