أخبار

المحكمة العسكرية تنفي اتهامات الاتحاد الأوروبي

مقديشو (مركز مقديشو)- نفت المحكمة العسكرية صحة الاتهامات التي وجهها الاتحاد الأوروبي للحكومة الصومالية والتي وردت في تقرير صدر عن الاتحاد الأوروبي حول عمليات الإعدام.

ووصف العقيد ليبان محمد يرو رئيس المحكمة العسكرية في تصريح للصحفيين اتهامات الاتحاد الأوروبي حول عمليات الإعدام ضد الحكومة بأنها عارية عن الصحة، مشيرا إلى أن التقرير الذي اصدره الاتحاد الأوروبي يعتمد على معلومات غير صحيحة.

ونفى أن المحكمة العسكرية نفذت 29 حكم إعدام في عام 2015، مشيرا إلى أن المحكمة لم تنفذ 29 حكم إعدام منذ إعادة تأسيسها.

كما أنأى العقيد يرو عن المحكمة أنها تنظر في قضايا مدنية، مشيرا إلى أن القضايا التي ترفع للمحكمة تتعلق بجنود الحكومة وعناصر حركة الشباب المعتقلين لدى الحكومة، منوها بأن عناصر حركة الشباب ليسوا مدنيين، بحجة أنهم يحملون السلاح على حد تعبيره.

وكان الاتحاد الأوروبي أعرب عن قلقه من عمليات الإعدام التي تنفذها الحكومة الصومالية، وذلك في تقرير صد عن الاتحاد الأوروبي؛ والذي وصف تلك الإعدامات بأنها تنتهك لحقوق الإنسان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى