أخبار

جنود من  بعثة الاتحاد الإفريقي يغتصبون فتاة قاصرة في اقليم شبيلي السفلى

تناوب  ثلاثة جنود من قوة بعثة الاتحاد الافريقي في الصومال الأسبوع الماضي (19-09-2015) على  راعية غنم تبلغ من العمر ١٧ عاما في مدينة براوة باقليم شبيلي السفلى جنوب الصومال.

وقال محمد بشير  احد شيوخ قبائل مدينة برواة لمركز مقديشو إن الجنود اغتصبوا الفتاة التي تدعي حليمة معلم شيخو عيسي وهي ترعى الاغنام في قرية « رسداي» على بعد  حوالي 10 كلم شمال  مدينة برواة الساحلية.

واضاف الشيخ القبلي  انهم ابلغوا الحادثة للمسؤولين المحليين  في مدينة برواة ومسؤولين من القاعدة العسكرية…الا ان المسؤولين الافريقين رفضوا فتح تحقيق في هذا الشأن.

اتهمت منظمة “هيومن رايتس ووتش” في تقرير نشرتها نهاية العام الماضي، جنودا من قوة الاتحاد الأفريقي في الصومال باغتصاب نساء وشابات صوماليات واستغلالهن جنسيا في قواعدهم المنتشرة داخل  العاصمة مقديشو والمناطق الاخرى.

وأعلنت المنظمة في التقرير أن جنود قوة الاتحاد الأفريقي استخدموا بمساعدة وسطاء صوماليين، مجموعة من التكتيكات، منها المساعدة الإنسانية لإرغام نساء وفتيات محتاجات على القيام بأنشطة جنسية. واغتصبوا أيضا واعتدوا جنسيا على نساء جئن لطلب مساعدات طبية أو مياه في قواعد القوة الأفريقية.

سجل التقرير أكثر من 21 وعشرين حالات اغتصاب واعتداءات جنسية، من بين ضحاياها فتيات قاصرات، وهو ما نفاه الناطق الرسمي باسم بعثة الإتحاد الأفريقي لحفظ السلام فى الصومال لاحقا.  

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى