أخبار

تقرير دولي يحذر من عودة القرصنة في شواطئ الصومال

مقديشو (مركز مقديشو)- حذر تقرير أصدرته شركة دولية في مجال الصيد السمكي من عودة القرصنة في شواطئ الصومال بسبب الصيد غير القانوني الذي تقوم به سفن أجنبية في المياه الصومالية.

وأكد التقرير أن السفن الأجنبية ضاعفت عملياتها غير الشرعية لصيد الأسماك في المياه الصومالية، حيث تقدر كمية الأسماك التي تصطادها السفن الأجنبية بصورة غير قانونية بـ 132 ألف طن متري سنويا.

ووفقا للتقرير فإن السفن الأجنبية تقوم باصطياد أسماك التونة ذات القيمة التجارية في المياه الصومالية، مما لا يدع مجالا للصوماليين للاستفادة من المياه البحرية الغنية.

وأشار التقرير إلى أن اليمن وإيران تعتبران من الدول الأكثر مساهمة في عمليات الصيد غير القانوني في المياه الصومالية، كما تقوم سفن أخرى لدول أوروبية وأسيوية بصيد غير شرعي في شواطئ البلاد.

ويشار إلى أن سبب ظهور القراصنة في المياه الصومالية هو قيام سفن أجنبية بعمليات صيد غير شرعي في المياه الصومالية استفادة من غياب النظام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى