أخبار

بالصور….أكبر مدينة تكنولوجية على مستوى إفريقيا

الموقع والهدف من المدينة

تقع مدينة كونزا التكنولوجية في مقاطعة ماشاكوس على بعد 60 كيلومتراً جنوب شرق نيروبي،وتشكل هذه المدينة أحد المشاريع الأساسية وفق رؤية كينيا(2030) وتهدف كونزا التقنية إلى تحويل كينيا إلى قوة إقليمية في مجال التكنولوجيا في شرق أفريقيا، وسيتم بنائها على أربع مراحل مدة كل منها خمس سنوات، كما أن المشروع مموّل بفضل شراكة بين القطاع الخاص والعام، وتعد هذه المدينة الأولى من نوعها في تاريخ كينيا القديم والحديث. كما تمثل مدينة “كونزا” جزءا من خطة طموحة للتنمية في كينيا تحمل عنوان “رؤية 2030″،، طرحتها الحكومة في عام 2008، وتهدف عموما إلى تحويل كينيا إلى اقتصاد صناعي من المستوى المتوسط، بهدف توفير خدمات لمواطنيها بمستوى عالي الجودة من المعيشة، في بيئة نظيفة وآمنة، والوصول إلى مجتمع مواكب تكنولوجيا، وتتضمن الرؤية 2030 تحويل “كونزا سيتي” إلى مدينةتكنولوجية نشطة تضم 200 ألف شخص يعملون فيها خلال الأعوام الـ20 المُقبلة، وتتطلع إلى هدف أكبر بتحويلها إلى وجهة مقصودة على مستوى عالمي لمشروعات التكنولوجيا والتعليم والأبحاث.

التكلفة

سيكلّف بناء كونزا تكنو سيتي  من 6 مليار إلى حوالي 15 مليار دولار، حسبما ذكر المدير التنفيذي السيد/ كيباتي نقلا عن الموقع الرسمي للمشروع ،وتساهم الحكومة بنسبة خمسة في المائة وتقدم الشركات العالمية الخاصة ما تبقى من التمويل، وقد التزمت حتى الآن أكثر من 15 جهة استثمارية عالمية بإنشاء مركز لها في كونزا، بما في ذلك شركات (غوغل وسامسونغ وهواوي وتويوتا وغيرها) وقد عبرت الجامعات المحلية والشركات الموفرة للخدمات الجوالة والشركات المطوّرة للبرامج أيضا عن اهتمامها بالموضوع،ويتكون مخطط مشروع مدينة كونزا التقنية من اربعة مراحل يتم تنفيذها على امتداد 20 عاما, تتآلف المرحلة الاولي التي تم تدشينها في عام 2013م  من بناء و تشييد جناح الأعمال المتضمن أرض المعارض الرئيسية للمدينة و مباني المكاتب الإدارية.

تضم مدنية كونزا من:-

منطقة الأعمال المركزية (CBD)  والتي يمكن الوصول إليها بسهولة لجميع المقيمين والعاملين في وسائل النقل العام، والمشي، وركوب الدراجات والسيارات، وستحتوي هذه المنطقة على مكاتب ومحلات تجارية وأسواق، ومستشفيات، وفنادق ومطاعم ومرافق التسلية والترفيه وغيرها من المرافق.

جامعة قادرة على استيعاب 3 آلاف من الطلاب وتعزيز التميز في مجال البحث والتكنولوجيا.

مجمّع سكنيتصل مساحتهإلى 920 هكتار، وتوفير ما يقرب من 37 ألف وحدة سكنية واستيعاب أكثر من 185 ألف شخص،  ويشمل هذا الفضاء لتوفير المدارس ومرافق الرعاية الصحية الأولية، والكنائس والمرافق الدينية الأخرى، ومساحة الترفيه المحلي ومساحة للعب، والمتاجر المحلية.

سكك حديدية بحيث إن المدينة سوف يربط عن طريق القطارات السريعة بالعاصمة نيروبي وبمدينة ممباسا الساحلية.

الفرص الاستثمارية

وحل الفرص الاستثمارية المتاحة، فهناك الكثير من المشاريع منها العقارات والمجمعات السكنية، والمؤسسات التعليمية مثل الجامعات، المدارس، مركز البحوث، إضافة إلى المستشفيات على مستوى عالمي، كما أن الفرص متاحة في استثمار المكاتب التجارية، والفنادق الراقية، علاوة على أماكن الترفيه، مثلالملاعب الرياضية ودُور السينما والمراكز الإعلامية، وانشاء مراكز تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وتركيب شبكات نظم المعلومات وبرمجتها.

الحافز

ستمنح السلطات المعنية اعفاءات ضريبية متنوعة على كل المستثمرين الاجانب في هذا المشروع الذي يتضمن فرصا استثمارية في مجالات مختلفة مثل: (تقنية المعلومات- العقارات و المباني السكنية –مراكز التسوق التجارية- مراكز الترفيه –الاعلام- الفنادق) كما سيتم ربط المشروع بالعاصمة نيروبي و ميناء ممباسا بواسط خطوط للسكة الحديدية..

KTC2 KTC-02-Main-Boulevards KONZA1 KTC3

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى