أخبار

الولايات المتحدة تعيد فتح بعثتها الدبلوماسية الى الصومال

قررت الولايات المتحدة الامريكية اعادة فتح بعثتها الدبلوماسية الي الصومال في احدث خطوة تتخدها الولايات المتحدة لتطبيع العلاقات بين البلدين.
قالت وزارة الخارجية الأمريكية، أمس الثلاثاء إن الولايات المتحدة أعادت فتح بعثتها الدبلوماسية الى الصومال في أحدث خطوة لإعادة العلاقات منذ انسحاب واشنطن من البلاد في أوائل التسعينات.
وأضافت الوزارة أن مكان البعثة لن يكون في الصومال وإنما في السفارة الأمريكية في كينيا المجاورة وإن الدبلوماسيين الأمريكيين سيتنقلون بين الصومال وكينيا.
وقال جون كيربي الناطق باسم الخارجية الأمريكية “سيواصل المسؤولون الأمريكيون التنقل الى الصومال للقيام بمهامهم الرسمية متى ما سمحت الظروف الأمنية بذلك.”
وأضاف الناطق “تعكس البعثة الجديدة مواصلة الولايات المتحدة جهودها لتطبيع العلاقات الثنائية مع الصومال.”
وكانت الولايات المتحدة قد اغلقت سفارتها في العاصمة الصومالية في عام 1991 بعد سقوط حكم الرئيس  الأسبق محمد سياد بري واندلاع الحرب الاهلية في الصومال.

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات