أخبار

أوباما يدعو الطفل السوداني المخترع للبيت الأبيض

واشنطن (مركز مقديشو)- دعا الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، في تغريدة على تويتر، يوم الأربعاء، الطفل ذا الأصول السودانية أحمد محمد الحسن الصوفي، إلى البيت الأبيض، الذي اعتقلته الشرطة لإحضاره ساعة رقمية اخترعها بنفسه إلى المدرسة ظناً منها أنها قنبلة.

وكتب الرئيس الأمريكي، على حسابه على تويتر “ساعة جميلة يا أحمد هل تريد إحضارها إلى البيت الأبيض؟”، بعدما أثارت هذه القضية سيلاً من ردود الفعل على شبكة الإنترنت، والتي اعتبرت أن شرطة تكساس تسرّعت في اعتقال الفتى مدفوعة بميول إسلاموفوبية -الخوف المرضي من الإسلام-.

وأضاف أوباما: “علينا تشجيع المزيد من الأطفال أمثالك ليحبوا العلوم، هذا ما يجعل من الولايات المتحدة عظيمة”.
.
وأحمد محمد، وهو طالب في الصف الثالث، أحضر إلى المدرسة يوم الإثنين جهازاً آلياً، مكوناً من شاشة رقمية ودائرة إلكترونية، وقال إنه أراد أن يعرضه على أستاذ التكنولوجيا.

المصدر: موقع النيلين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى