أخبار

الحكومة تعرب عن قلقها من المساعي البرلمانية لسحب الثقة عن رئيس الجمهورية

مركز مقديشو (مقديشو)- أعرب مجلس الوزراء في جلسته الاعتيادية يوم أمس الخميس عن قلقه الشديد من المساعي الرامية إلى سحب الثقة عن رئيس الجمهورية حسن شيخ محمود والتي يقوم بها نواب صوماليون.

وقال مجلس الوزراء في بيان صحفي إن الخطوة التي اتخذها نواب صوماليون لتقديم مذكرة ضد رئيس الجمهورية قد تشكل تهديدا على الاستقرار السياسي كما تؤدي إلى تدهور العلاقات بين مؤسسات الدولة.

وأضاف مجلس الوزراء أن مذكر سحب ضد رئيس رئيس الجمهورية والتي قدمها نواب صوماليون تسبب أيضا في تأخر إنجاز ملفات مهمة أمام البرلمان بما فيها مراجعة الدستور، كما تؤثر سلبا على جهود تحقيق الأمن ومكافحة الإرهاب وتنمية الاقتصاد حسب البيان.

ودعا مجلس البرلمان النواب الصوماليين إلى العمل في تحقيق البنود الصادرة من منتدى الشراكة الوزاري المنعقد في مقديشو شهر يوليو الماضي والمتعلقة بتشاور المؤسسات الصومالية في تحديد نوع الانتخابات في عام 2016.

وكان نواب صوماليون قدموا إلى رئاسة البرلمان مذكرة ضد رئيس الجمهورية يطالبون فيها بسحب الثقة عنه بتهمة الفشل في المهام الملقاة على عاتقه والانتهاك في الدستور.

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات