أخبار

نحو الاستغلال من الموارد البحرية

تأتي الموارد البحرية في اطار الموارد التي ينبغي ان يستغلها البشر، ويملك بلادنا ساحلا طوله ٣٣٠٠ كم، وتمتد ١٣٠٠ كم في الشمال حتى تصل الي خليج عدن، في حين تقع مسافة  ٢٠٠٠ كم في الشرق حتى تصل الي المحيط الهندي. وتزخر خيرات كثيرة في بحارنا الخالية من التلوث والمخلفات التي تلحق الضرر بالاسماك، كما توجد فيه اجود أنواع السمك.

وحسب ما جاء في ابحاث اعدتها اتحادات ومنظمات الأغذية والزراعة العالمية وخبراء رومانيين والبنك الدولي، فانه يمكن ان يستخرج من مياهنا أسماكا وكائنات اخرى تقدر بـ ٢٠٠,٠٠٠ طن سنويا، دون ان يؤثر ذلك على ثروتنا السمكية.

 ولسوء الحظ فقد استخرج من بحرنا في عام ١٩٨٤ سمكا يصل مقدارها الي ١٩,٠٠٠ طن  وهو ما يساوي ٢٪  مما كان يمكن استخراجه منه سنويا. 

وتقديرا لقيمة ثروتنا السمكية يجب ان تضع الحكومة ثقلها في كيفية استغلال الثروة السمكية والانتفاع بها، والقيام بالمهام التالية:

١- تنظيم وتنفيذ برنامج شامل موجه نحو استغلال الثروة السمكية

٢-تقديم العون اللازم للجمعيات واي شخص يريد استغلال الخيرات البحرية 

٣-  انشاء مدارس للعلوم البحرية

٥- انشاء مصانع لانتاج مستلزمات الصيد كالسفن  وتصنيع سفن جديدة ملائمة للصيد في بحر الصومال

٦- بناء مواني والمراكز المزودة بالثلاجات لحفظ الاسماك

٧- بناء أسطول للصيد

٨- نشر المعلومات المتعلقة بتحسين وتقنية وتناول الاسماك

٩- توسيع دائرة تسويق الاسماك وتصديرها الي الخارج

١٠-  اعداد قوانيين للصيد في المياه الاقليمية للصيد

١١- اعتماد ميزانية خاصة لتنمية قطاع الثروة السمكية 

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق
إغلاق
التخطي إلى شريط الأدوات