اخبار جديدة
الرئيسية / أخبار / بعد زيارة الرئيس للقاهرة.. مصر والصومال يفتحان آفاقا جديدة للتعاون الثنائي

بعد زيارة الرئيس للقاهرة.. مصر والصومال يفتحان آفاقا جديدة للتعاون الثنائي

IB0A92401-515x343بحفاوة بالغة، استقبل الرئيس الصومالي حسن شيخ محمود، أمس الاثنين في قصر الاتحادية بالقاهرة، وذلك في أول زيارة رسمية  له الي مصر منذ انتخابه رئيسا للبلاد عام ٢٠١٢. 

وقد جرى للرئيس حسن شيخ محمود استقبالا رسميا في قصر الاتحادية، وكان في مقدمة المستقبلين للرئيس، نظيره المصري عبدالفتاح السيسي، حيث استعرض الرئيس حرس الشرف الذي عزف له النشيدة الوطنية.

IB0A9201-515x343

عمق وأهمية العلاقات بين البلدين

وعقب مراسم الاستقبال الرسمي واستعراض حرس الشرف، أجرى الرئيس حسن شيخ محمود لقاءً ثنائيًا مغلقًا مع الرئيس السيسي، أعقبه لقاء موسع بحضور وفدي البلدين.

وخلال اللقاء، بحث بين الرئيسان مجمل العلاقات الثنائية بين الصومال ومصر وسبل تعزيزها وتطويرها كما تم التطرق في سبل دعم مصر للصومال في كل المجالات وخصوصا في المجال الأمني والتعليمي.

IB0A9246-515x343

وقال داؤود أويس، الناطق الرسمي باسم الرئيس حسن شيخ  في تصريح للتلفزيون الصومالي ان الرئيسين تناولا في مباحثاتهما  فتح آفاق تعاون جديدة بين البلدين، حيث اكد الرئيس لنظيره المصري عبدالفتاح السيسي، عمق وأهمية العلاقات التاريخية بين  الصومال ومصر، معربا عن شكره على حفاوة الاستقبال وكرم الضيافة.

كما أشاد الرئيس حسن شيخ محمود بالمساعدات التي قدمتها مصر للصومال على مر السنين في المجال التعليمي، مثمنًا الدور الإيجابي للمدارس وللمعلمين المصريين، فضلًا عن الدور المتميز الذي لعبته المعاهد الأزهرية في البلاد.139

آفاق تعاون جديدة للتعاون

وبحث الرئيسان أيضا خلال اللقاء عددًا من مجالات التعاون المشترك بين البلدين، حيث تم التفاهم على عدة نقاط لتفعيل هذا التعاون، أهمها:

١- دعم مصر الكامل للحكومة الصومالية محليا واقليميا لتحقيق أهداف وتطلعات الشعب الصومالي 

٢-  تفعيل التواجد المصري في الصومال ولاسيما في القطاع التعليمي، والتأكيد على أهمية دور الأزهر الشريف، كمنارة للإسلام الوسطى وللفكر المعتدل.

٣- تقديم المساعدات اللازمة  للصومال طبقًا لاحتياجات الشعب الصومالي، وخاصة في مجالات التعليم والثقافة والعدل والزراعة والصحة.

٤-  التأكيد على أهمية الدعم المصري للصومال في المجال الأمني والعسكري 

٥- التزام مصر بدعم استقرار ووحدة الصومال

٦-  مساندة مصر جهود التنمية البشرية الصومالية وتوفير برامج تدريبية للكوادر الحكومية الصومالية وبناء مؤسسات الدولة

404التطورات السياسية الداخلية في الصومال

ناقش الرئيسان ايضا خلال اللقاء آخر التطورات على الساحة السياسية الداخلية في الصومال، حيث استعرض الرئيس حسن شيخ  الخطوات الجارية لبسط سيطرة الحكومة على مختلف أنحاء البلاد ومواجهة الميليشيات الإرهابية، فضلًا عن إعداد دستور جديد للصومال وإرساء دعائم الدولة والتمهيد لتحويلها إلى نظام فيدرالي قبل عام 2016.

وبدوره أعرب الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي عن استعداد مصر لتقديم خبرتها من أجل مساعدة الحكومة الصومالية في تنفيذ التزاماتها، مؤكدًا أهمية تحقيق الأمن والاستقرار من أجل دعم جهود إعادة البناء، كما رحب سيادته بالتعاون مع الأشقاء في دول الخليج من أجل تنفيذ برامج للتعاون الثلاثي في الصومال بما يضمن تنفيذ مشروعات وبرامج التنمية وفقًا لأولويات الجانب الصومالي.

عن التحرير

التحرير

اترك رد